وضع حد لنشاط عصابة مكونة من 15 شخصا تنشط بحي الهضاب واسترجاع اسلحة بيضاء بسطيف

وضع حد لنشاط عصابة مكونة من 15 شخصا تنشط بحي الهضاب واسترجاع اسلحة بيضاء منوسيوف وادوات حادة خناجر بسطيف

تمكنت مصالح أمن ولاية سطيف، وفي عملية نوعية أطرت بحي “الهضاب” بمدينة سطيف من توقيف 15 شخصا أغلبهم من ذوي السوابق العدلية ومحترفي الاعتداء على المواطنين وسلب ممتلكاتهم وحتى الإخلال بالنظام العام، مع حجز عدد هام من الأسلحة البيضاء المحظورة (خناجر، سيوف، عصي وأدوات حادة).

العملية أطرت من قبل عناصر الفرقة الجنائية بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية التابعة لأمن ولاية سطيف، وجاءت عقب رصد شجار عنيف بواسطة وسائل المراقبة عن طريق الفيديو، وقع بين مجموعتين من الشباب  ليتم التنقل على الفور إلى عين المكان والسيطرة على الوضع، مع توقيف مجموعة من المتورطين في عين المكان، ورغم تملص آخرين إلا أن إحترافية أفراد الشرطة وحرصهم على توقيف الجميع وإحالتهم على العدالة، سمح بعد إطلاق وأبحاث موسعة من توقيفهم ليصل العدد الإجمالي لـ 14 موقوفا خمسة منهم مسبوقين قضائيا في عدة جرائم.

العملية التي شهدت حجز أسلحة بيضاء كانت بحوزة المشتبه بهم، شملت عصي خشبية، خناجر، أدوات حادة، سيف من الحجم الكبير من نوع (ساموراي)، كانت على الأرجح تستعمل في تنفيذ الاعتداءات على المواطنين، ليتم تحويل جميع المشتبه بهم إلى مقر الفرقة وفتح تحقيق معمق في ملابسات القضية.

الضبطية القضائية وبعد استكمال كافة الإجراءات القانونية، أعدت ملفا جزائيا ضد المتورطين الأربعة عشر عن قضية إنشاء عصابة أحياء من شأنها زرع الرعب وسط السكان، حيازة أسلحة بيضاء دون مقتضى شرعي والإخلال بالنظام العام، أحيلوا بموجبه أمام الجهات القضائية المختصة التي أمرت بوضع 09 منهم رهن الحبس، 04 تحت الرقابة القضائية فيما أمر السيد / قاضي الأحداث إخلاء سبيل قاصرين إثنين.

ع المالك قادري 

%d مدونون معجبون بهذه: