وسط عزوف الفلاحين : كاصنوص خنشلة يطلق حملة لتحصيل الإشتراكات السنوية‎‎.

وسط عزوف الفلاحين : كاصنوص خنشلة يطلق حملة لتحصيل الإشتراكات السنوية‎‎.
اطلق الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي لغير الأجراء عبر وكالته الولائية لخنشلة حملة لتحصيل الإشتراكات السنوية للمنخرطين وفق أطر ودية وتقسيطا لجميع الحرفاء،وسيستفيد جل المنتمين للصندوق من فلاحين وناقلين وأصحاب المهن الحرة والحرفين وكذا المستفيدين من مختلف القروض كناك وأناد من مزايا متعددة ، كالدفع عن طريق أقساط بجدول زمني مع الإعفاء الكلي من عقوبات وغرامات التأخير خصوصا للمتخلفين والذين تعثر عليهم سداد معلوم الإشتراك السنوي .
كما سيسهل الإنتفاع بمختلف المزايا كبطاقة الشفاء وعطل الأمومة والعجز ومنحة التقاعد،وسيسخر لهذه العملية عدة فرق وعبر جميع الفروع وذلك بعد التراجع المسجل في التحصيل المادي للإشتراكات السنوية إثر تفشي وباء كورونا والذي خلف خسائر مادية لجميع ممتهني الحرف.
هذا وخصص الصندوق الوطني لغير الاجراء موقعا إلكترونيا لتيسير جل الإجراءات وكذا فتح نوافذ للإتصال وشرح لمختلف العمليات كالتصريح بوعاء الإشتراك،وتسديد مختلف الإتاوات وغيرها من المعاملات المتعلقة بالحريف.
وتأتي هذه الحملة تنفيذا للمرسوم الرئاسي الصادر بتاريخ 25 أوت 2021 والمتضمن تدابير إستثنائية لدعم المنتمين لهذا الصندوق،ودعت مديرة الوكالة الولائية السيدة حمبلي جمعة جميع الزبائن للتقرب لمصالحها،كما آكدت أن جل الأبواب مفتوحة لدعم المتخلفين عن السداد،ودعت الفلاحين أيضا للانخراط بإعتبار ولاية خنشلة منطقة فلاحية لكن سجل الصندوق عزوفا كبيرا لهذه الفئة.
           عطاالله فاتح نور