ميلة : موظف يتعرض للإعتداء اللفظي و الجسدي ببلدية شلغوم العيد .‎‎

ميلة : موظف يتعرض للإعتداء اللفظي و الجسدي ببلدية شلغوم العيد .‎‎

إستنكر المجلس الوطني المستقل لمستخدمي الجماعات المحلية الإعتداء الجسدي و اللفظي الذي تعرض له أمينه العام خلال قيامه بمهامه كرئيس لجنة الخدمات الإجتماعية بمقر بلدية شلغوم العيد .

وحسب تصريح الضحية « للوسيط المغاربي »  فإن أطوار القضية تعود إلى  تاريخ يوم  26 سبتمبر 2021 على الساعة 11:15 صباحا و اثناء ولوج السيد فريج محمد موظف ببلدية العيد مكلف بالسيير المكتبة البلدية و رئيس لجنة الخدمات الاجتماعية لمقر البلدية لممارسة مهامه في إطار ضبط الاقتطاعات الشهرية مع مكتب الأجور تقدم منه المدعو ( ب ح )  و طلب منه تقديم سلفة مالية لأحد الموظفات ،  و بعد إجابته من طرف المعني بأن هذا الأمر لا يعنيه و ليس من صلاحياته التدخل في المهام الإدارية ،  قام بالتلفظ بكلمات نابية من شتم و سب للذات الإلهية و خرج معه رئيس لجنة الخدمات لفناء البلدية حتى لا يبقى يتفوه بالكلمات على مسمع المواطنين ،  و لكنه تفاجأ بهذا الأخير  يقوم بضريه و الإعتداء عليه ،  و قد سمع أعوان الأمن  الصراخ داخل البلدية و بمكاتب الصفقات و المحاسبة ما سبب له إصابات بليغة على مستوى اليدين و الرقبة و الجهاز التناسلي .
و قال مسؤول الأمن ببلدية شلغوم العيد أنه قد أشار  مرارا و تكرارا خلال تقاريره  إلى الممارسات الكثيرة و اللاأخلاقية للمتهم  على مستوى الإدارة ، وطلب من رئيس المجلس الشعبي البلدي  باتحاذ الإجراء الإداري اللازم.
و دعا المجلس الوطني المستقل لمستخدمي الجماعات المحلية وزير الداخلية للتدخل العاجل لردع مثل هذه الإعتداءات المتكررة ضد الموظفين ، و تسخير أعوان  الأمن على مستوى البلديات بعد ما تم سحبهم  سابقا .
ياسين زويلخ