مواصلة حملة التلقيح لفائدة موظفي ومستخدمي قطاع التربية بالنعامة .

مواصلة حملة التلقيح لفائدة موظفي ومستخدمي قطاع التربية بالنعامة

شرعت مديرية التربية بولاية النعامة بالتنسيق مع مصالح الصحة الولائية صبيحة يوم الأحد  الماضي في برمجة عملية تلقيح ضد فيروس كورونا المتحور وهذا لفائدة الأستاذة وموظفي وعمال القطاع التربوي ، تحسبا للدخول المدرسي المقرر يوم 21 سبتمبر القادم ، وجاءت هذه العملية تبعا لتوجيهات الوزارة الوصية ، حيث أقدمت مديرية التربية بالنعامة على تنصيب لجنة ولائية مشتركة بينها وبين مديرية الصحة بالنعامة للتحضير ومتابعة وتقييم عملية التلقيح المبرمجة وضبط تعداد الموظفين الملقحين ، ولإنجاح هذه العملية تم تخصيص وتسخير وحدات الكشف والمتابعة المتواجدة عبر المؤسسات التربوية بالولاية ومصلحة طب العمل الكائن مقرها بمتوسطة 18 فبراير بالنعامة كمراكز للتلقيح وسط تنظيم محكم من قبل المشرفين عليها وهذا ابتداء من يوم 22/08/2021 ، حيث ستمس هذه العملية التي لا تزال متواصلة مختلف موظفي القطاع التربوي كم جندت لها مديرية الصحة والسكان أطقم طبية وشبه طبية للقيام بالتلقيح ، ومعاينة الأشخاص الملقحين منعا لأي ضرر قد يصيبهم ، وتجدر الإشارة أن مديرية التربية بالنعامة سبق لها و أن نظمت عملية تلقيح في الأسابيع الماضية عبر وحدات الكشف المتواجدة عبر إقليم الولاية ، الأمر الذي لاقى استحسانا وإستجابة واسعة من طرف موظفي الأسرة التربوية ، كما توجه مديرية التربية بالنعامة نداءا مستعجلا لكافة أفراد الأسرة التربوية للإقبال على عملية التطعيم وتحثهم على ضرورة التحلي بروح المسؤولية والوعي واهمية التوجه الى مختلف مراكز التلقيح المعلن عنها لاخذ الجرعة الاولى والثانية من اللقاح المضاد لفيروس كورونا  ” كوفيد19 ” والسلالات المتحورة والتي تنتشر بسرعة رهيبة وتفتك بالبشر وهذا لضمان دخول مدرسي آمن وهادئ وكذا الحد من إنتقال العدوى و إنتشار فيروس كورونا وسط المؤسسات التربوية والحفاظ على الصحة العامة للتلاميذ ومستخدمي القطاع الى جانب ضرورة الإلتزام بقواعد البروتوكول الصحي والتقيد بالاجراءات الاحترازية من (ارتداء الكمامات والتباعد الجسدي) للوقاية من الوباء.        

                          رابح.شيحة                                                                    

%d مدونون معجبون بهذه: