مهرجان التضامن مع الشعب الفلسطيني رسالة الى العالم على تضامن الجزائر‎

مهرجان التضامن مع الشعب الفلسطيني رسالة الى العالم على تضامن الجزائر‎

نظم منتدى الحوار يوم الثلاثاء 18 ماي 2021 مهرجان التضامن مع الشعب الفلسطيني بحضور سياسيون .تنظيمات ومثقفون ورياضيون وفنانون استهلها المديرالعام لمجمع الحوار الجزا ئرية محمد يعقوبي ان الهدف من مهرجان التضامن مع الشعب الفلسطيني، هدفه تبليغ رسالة الى العالم من تضامن الجزائر بكل مشاربها مع القضية الفلسطينة
وفي كلمة  لسفير فلسطين في الجزائر  امين مقبول  انه من الصعب ان يتحدث الفلسطيني عن قضيته بعد حديث الجزائري عن فلسطين.وقال سفير فلسطين في الجزائر خلال مهرجان الحوار لنصرة فلسطين ان القضية الفلسطينة هي التي تجمع الجزائريين و توحدهم رغم اختلاف توجهاتهم.وكشف مقبول ان التضامن الجزائري مع فلسطين لا يحتاج لان نذكره فهو فخر لكل العرب و لكل جزائري، مستشهدا بموقف الرئيس تبون خلال هرولة الدول العربية للتطبييع مع الكيان الصهيوني.واثتى السفير الفلسطيني على الموقف الجزائري ، قائلا ان هذا الموقف يعتبر اكبر داعم وهو كالبلسم على الجرح الذي سببه بعض الانظمة العربية.الشعب الفلسطين اخذ ثورة الجزائر ضد الاحتلال الفرنس نموذجا و نبراسا له فهو على درب المليون و نصف المليون شهيد سائر،فالقضية الفلسطينية مقدسة لدى الجزائريين والفلسطينيون يدركون تميز الجزائر عن غيرها.واضاف مقبول ، ان الفلسطينيون طعنوا في الظهر من بعض العرب وزعماء تجاهلوا مسألة التطبيع، فموقف الرئيس عبد المجيد تبون موقف شجاع كالبلسم على الجرح الفلسطيني برفض التطبيع.واضاف ان الشعب الفلسطيني لا يمكن أن يتهاون في الدفاع عن الأقصى والشيخ جراح، جرائم الصهاينة ضد الفلسطينيين صنفها زعماء دول دفاعا عن النفس.نقول لأمتنا العربية والإسلامية إنه حان الوقت لأن نتحّد وأن تقف موقفا شجاعا صلبا ويصححوا البوصلة إحقاقا للحق، فموقف الخارجية الجزائرية وعلى رئسها الوزير صبري بوقدوم اثبت ان الجزائر هي الدولة العربية الوحيدة التي عملت و تعمل على توفير الحماية الدولة للشعب الفلسطينى و التصدي لمحاولات مسح الهواية العربية للقدس.لا يجووز ان نقبل بأي هدة مع الكيان دون توفر تصبيق بيانات الامم المتحدة.في حين قال ممثل حركة المقاومة الفلسطينية”حماس”  ابو البراء ان فلسطين و العالم العربي اليوم منعطف تاريخي في القضية الفلسطينية والدرس الأول جاء من القدس.وقال ابو البراء خلال مهرجان الحوار لنصرة الشعب الفلسطين ان رسالة الفلسطيني اليوم أنه أخذ بزمام المبادرة ويخط طريق انتصاره بدمه.واضاف ابو البراء ان الفلسطينيون بكل فخر سيكملون طريقهم والمقاومة على أرض غزة لجميع المدن، لا نريد انتظار هدنة يدفع ثمنها أهلنا في غزة و سنقاوم بكل الوسائل.لا يوجد شعب خاض مسيرة تحرر مثل الشعب الجزائري في وجه الاحتلال الفرنسي، واضاف ان الموقف الجزائري يتميز بالثبات والوضوح.واختتم ابو البراء بالقول: اثرت في كلمة يقولها الجزائرييون” الشهداء ما نحشموهمش” اقول للجزائريين المقاومة عند وعدها وتعاهد باننا سنبقى في وجه المحتل اليوم و غدا و الى الابد الى ان نحرر قدس الاقداس.وفي كلمة الوزير السابق عبد الرحمان بلعياط في منتدى الحوار أتذكر جيدا ما فعله الجزائريون من أجل الفلسطنيين منذ 1948  وعلينا رصّ صفوف العرب والمسلمين للضغط على الدول الكبرى في مجلس الأمن فعدوّنا الداخلي هو المستسلم والمتخاذل وعلينا تصحيح الأمر والمهرولون للتطبيع يظنون أنهم خذلوا القضية الفلسطينية وما خذلوا إلا أنفسهم.

تغطية: خليف يونس

%d مدونون معجبون بهذه: