منظومة الأمم المتحدة: تعبئة مجموع 148 مليون دولار سنة 2020 لصالح الجزائر

منظومة الأمم المتحدة: تعبئة مجموع 148 مليون دولار سنة 2020 لصالح الجزائر

قامت منظومة الأمم المتحدة بالجزائر بتعبئة مجموع 148 مليون دولار خلال سنة 2020 لدى مختلف الشركاء لتلبية الاحتياجات الصحية والإنسانية وكذلك لبرامج التنمية، حسبما أكد تقرير الأمم المتحدة السنوي حول حصيلة 2020 للتعاون بين الجزائر ومنظومة الأمم المتحدة.

و تضمنت هذه التعبئة “الاستثنائية” للموارد في الجزائر، حسب التقرير، 60 مليون دولار أمريكي مخصصة للاستعجال الصحي في اطار الاستجابة للوباء، و 55 مليون دولار أمريكي للعمل الإنساني ودعم اللاجئين/المهاجرين و 33 مليون دولار امريكي لبرامج التنمية.

و فيما يتعلق بالموارد التي تمنحها منظومة الأمم المتحدة للاستجابة لـكوفيد-19، أشار التقرير إلى تعبئة 50 مليون دولار أمريكي لدى الاتحاد الأوروبي من قبل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، بهدف تعزيز هياكل المستشفيات من خلال اقتناء التجهيزات الطبية و معدات الحماية لعمال الصحة.

ومن جانبها قدمت منظمات أخرى مثل اليونيسيف، ومنظمة الصحة العالمية، والصندوق العالمي لمكافحة السيدا والسل والملاريا، وكذلك برنامج الأمم المتحدة المشترك المعني بفيروس نقص المناعة البشرية/الإيدز، مساهمات مالية من اجل التكفل بالمعدات الطبية والكواشف وكذا لدعم استمرارية خدمات الوقاية من فيروس فقدان المناعة.

أما بالنسبة للأموال التي تمت تعبئتها لبرامج التنمية فهي تشمل 16.1 مليون دولار امريكي للقطاع الاقتصادي، و 13.4 مليون دولار للبيئة، و 37 مليون دولار للشؤون الاجتماعية، و 0.5 مليون دولار للحكامة.

و بالإضافة إلى المساهمات المالية المقدمة لدعم جهود السلطات العمومية في مختلف المجالات، أعدت منظومة الأمم المتحدة تحليلاً للأثر الاجتماعي والاقتصادي لأزمة كوفيد-19 بالتعاون مع مكتب اللجنة الاقتصادية لأفريقيا.

كما تم إطلاق دراسات استقصائية للأسر والشركات لتقييم الأثر الاجتماعي والاقتصادي للوباء بالشراكة مع المجلس الوطني الاقتصادي والاجتماعي والبيئي والعديد من الوزارات الأخرى، بهدف تحسين اجراءات الدعم التي تقدمها الأمم المتحدة.

%d مدونون معجبون بهذه: