معن بشور يتصل بأبو بكر مستنكراً ومتضامناً ٠

معن بشور يتصل بأبو بكر مستنكراً ومتضامناً

  أجرى السيد معن بشور رئيس المركز العربي الدولي للتواصل والتضامن اتصالاً بنقيب الصحافيين الفلسطينيين السيد ناصر أبو بكر مبدياً تضامنه باسمه، وباسم العديد من  الأقلام الحرّة في لبنان والوطن العربي ، بعد قرار وكالة الصحافة الفرنسية بفصله من عمله بسبب نشاطه الإعلامي الواسع دفاعاً عن شعبه وتنديده بالعدوان الصهيوني عليه وهو النشاط الذي  أبدت سلطات الاحتلال انزعاجها منه مرات عديدة.

وأكد بشور  في اتصاله ان مثل هذه الممارسات الاقصائية تعكس أمرين في آن معاً، انحياز غير مبرر للعدوان الصهيوني من جهة، وخوف من الاعلام الملتزم بالقضايا العادلة، وفي مقدمها قضية فلسطين خصوصاً.

بشور وضع النقيب أبو بكر في أجواء التحضيرات الجارية لعقد الدورة الخامسة للمنتدى العربي الدولي من اجل العدالة لفلسطين التي ستنعقد عبر تقنية “الزوم” في 16 و 17 حزيران/يونيو الجاري، باسم دورة ” ذرامزي كلارك وسي لخضر بورقعة ” والتي يشارك فيها عادة المئات من الشخصيات العربية والدولية، وستتضمن جلسات المنتدى نقاشاً في سبل دعم صمود الشعب الفلسطيني ومقاومته ضد الاحتلال والعدوان، وسيصدر عنها “اعلان تونس” باعتبار ان الدورة كان مفترضاً انعقادها قبل عام في تونس بمبادرة مشتركة من الاتحاد التونسي العام للشغل و” المركز العربي الدولي للتواصل والتضامن .”

%d مدونون معجبون بهذه: