مصالح امن سطيف تجنب المستهلك كارثة صحية .

مصالح امن سطيف تجنب المستهلك كارثة صحية

مواصلة لجهودها الرامية إلى كبح مختلف الممارسات غير السليمة التي قد يقترفها التجار، بما في ذلك إهمال المعايير الصحية المفروضة خلال نقل وعرض للبيع مختلف المواد الاستهلاكية سريعة التلف على غرار اللحوم التي تخضع لشروط حفظ خاصة، تمكنت مصالح أمن ولاية سطيف خلال عمليتين منفصلتين، من حجز كمية هامة من اللحوم الحمراء غير الصالحة للاستهلاك البشري ولا الحيواني بوزن إجمالي قدر بـ الـ 11.5 قنطار، وهي الكمية التي كانت موجه لبعض أصحاب المطاعم ومحلات القصابة المتواجدة بمدينة سطيف.

العملية أطرها أفراد مجموعة التطهير والنظافة بالمصلحة الولائية للأمن العمومي وجاءت عقب تكثيف عمليات المراقبة، أين تم توقيف مركبتين نفعيتين ومراقبة حمولتيهما، ليتضح أنهما محملتين بلحوم حمراء في ظروف تفتقر لأدنى الشروط الصحية وتبدو عنها أثار التعفن، بعد المراقبة تبين عدم حيازة الناقلين لشهادة تثبت مصدر أو سلامة تلك اللحوم التي أخضعت للمراقبة الطبية البيطرية التي أكدت عدم صحتها للاستهلاك البشري ولا حتى الحيواني.

كمية اللحوم أتلفت بالتنسيق مع المصالح المختصة، فيما أعدت الضبطية القضائية ملفا جزائيا ضد المخالفين عن تهمة نقل وبيع لحوم حمراء غير صالحة للاستهلاك، أرسل للجهات القضائية المختصة للبت فيها، هذا وتبقى مصالح أمن ولاية سطيف مجندة في سبيل توفير حماية مثلى صونا لصحة المستهلك داعية التجار إلى تجنب مثل هذه الممارسات المشينة.

ع المالك قادري

%d مدونون معجبون بهذه: