مستشفى محمد بوضياف ببشار تحت مجهر لجنة وزارية للتحقيق في المشاكل داخل المستشفى .

مستشفى محمد بوضياف ببشار تحت مجهر لجنة وزارية للتحقيق في المشاكل داخل المستشفى

حلّت يوم السبت الماضي  بولاية بشار  لجنة من وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات  للتحقيق في مستشفيات ولاية بشار و التي  تتخبط في مشاكل كبيرة أثرت سلبا على التكفل بالمرضى.

وفي هذا الإطار  قامت اللجنة المكونة من مفتشين مركزيين بمعاينة مستشفى محمد بوضياف المتخصص في طب الأمومة والطفولة للوقوف عن كثب على المشاكل الحقيقية داخل هذا المستشفى و الذي شهد في الآونة الأخيرة احتجاجاً و استقالة جماعية للأطباء بسبب ما وصفوه بسوء في التسيير و تدني الأوضاع داخل المستشفى و إنتشار الأوساخ .

و حسب ما تحصلت عليه الوسيط المغاربي من معلومات فقد وقفت اللجنة على جملة من النقائص داخل مستشفى محمد بوضياف  كما اطلعت على بعض الحقائق التي تم طمسها و التي لم تكن الوزارة الوصية بعلم بها إلى حين وقوف هته اللجنة التي كشفت المستور و نفضت الغبار على عدة ملفات كانت عالقة لسنوات.

 و إلى حين صدور التقرير النهائي لهته اللجنة طالبت العديد من الجمعيات من هته اللجنة أن تزور باقي المستشفيات و بالأخص مستشفى ترابي بوجمعة الذي يشهد هو الآخر تدني في الخدمات الصحية و تردي في الأوضاع و إنتشار الأوساخ و أن تكون الزيارة فجائية قبل أن تعود هته اللجنة ادراجها للعاصمة.

م.ع / بشار