مالي: تأزم الوضع بعد تشكيل حكومة جديدة

مالي: تأزم الوضع بعد تشكيل حكومة جديدة

تأزم الوضع في مالي مساء أمس الاثنين حيث تم اقتداء كل من الرئيس والوزير الاول للمرحلة الانتقالية باه نداو ومختار وان من قبل جنود الى مخيم جيش كاتي قرب باماكو بعد تشكيل حكومة جديدة وفق ما أعلنته وكالة الانباء الفرنسية (اف ب) التي ذكرت مصادر متطابقة.

وأوضخ مسؤول عسكري سام ان الرئيس و الوزير الاول متواجدين حاليا في كاتي “لامور  تهمهم” وحسب نفس المصدر فان مسؤول حكومي فضل عدم الكشف عن هويته اكد ان المسؤولين التنفيذين للمرحلة الانتقالية الرئيس باه نداو والوزير الاول مختار وان تم اقتداءهما الى كاتي.

وأعلنت السلطات الانتقالية امس الاثنين في مالي عن تشكيل حكومة جديدة مؤقتة تضم  25 وزيرا برئاسة رئيس الوزراء مختار وان، و ذلك بعد أيام من تقديم الحكومة السابقة استقالتها.

وكان رئيس المرحلة الانتقالية باه نداو، قد أعاد تكليف مختار وان، فور استقالة حكومته بتشكيل حكومة “أكثر انفتاحا” قبل أقل من عام على إجراء مواعيد انتخابية “في غاية الأهمية”.

%d مدونون معجبون بهذه: