لعمامرة يتحادث مع وزيرة الخارجية الليبية قبيل انطلاق أشغال اجتماع دول الجوار الليبي

لعمامرة يتحادث مع وزيرة الخارجية الليبية قبيل انطلاق أشغال اجتماع دول الجوار الليبي

– تحادث وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج، السيد رمطان لعمامرة، يوم الاثنين، بالجزائر، مع وزيرة الخارجية والتعاون الدولي الليبية، نجلاء المنقوش، قبيل انطلاق أشغال الاجتماع الوزاري لدول الجوار الليبي.

وفي تصريح للصحافة عقب اللقاء الذي جمعها بالسيد لعمامرة، قالت السيد المنقوش: “نحن اليوم نباشر أول أيام الاجتماعات التشاورية مع دول النطاق والجوار بدعوة من الجزائر الكريم، الذي عودنا دائما على اتخاذ خطوات إيجابية داعمة لجهود حكومة الوحدة الوطنية”.



وأضافت رئيسة الدبلوماسية الليبية قائلة: “نحن اليوم متشوقون لمناقشة العديد من المواضيع والملفات المهمة، أهمها ملفات الأمن القومي المشترك لدول النطاق والحدود، ملفات الهجرة غير الشرعية، الانتخابات المزمع انعقادها في ليبيا، المصالحة الوطنية، وكذا موضوع دعم مبادرة استقرار ليبيا، وكيف تستطيع دول الجوار دعم ليبيا بجهودها نحو الاستقرار”.

وعبرت السيدة المنقوش، بالمناسبة، عن شكرها للجزائر على “تبنيها لهذا الموضوع المهم والحساس، والذي جاء في الوقت المناسب لمناقشة العديد من القضايا العالقة في الملف الليبي، وأيضا للاستماع من دول الجوار ودول النطاق لمشاكلهم، وكيف أثرت الأزمة الليبية على هذه الدول أمنيا وسياسيا، ايمانا بأن استقرار ليبيا هو من استقرار المنطقة”.

كما أعربت عن أملها في أن “يحالف التوفيق والنجاح الجميع في هذا الاجتماع” متوجهة بالشكر للجزائر وللسيد لعمامرة على “الجهود الحثيثة والصادقة لدعم حكومة الوحدة الوطنية، ودعم هذا الاجتماع”.

%d مدونون معجبون بهذه: