لعمامرة يتباحث مع مفوض السلم والامن في الاتحاد الافريقي

لعمامرة يتباحث مع مفوض السلم والامن في الاتحاد الافريقي

أجرى وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج، رمطان لعمامرة أمس الأحد بالجزائر العاصمة مباحثات مع مفوض الاتحاد الافريقي للشؤون السياسية والسلم والأمن، بانكولي أديوي، والتي تمحورت حول الأزمة في ليبيا اضافة إلى عديد المسائل الافريقية الأخرى.

ففي تصريح للصحافة في ختام المباحثات، أشاد المفوض أديوي بالدور القيادي للسيد لعمامرة، معربا في ذات الصدد عن “شكره العميق” للوزير على مبادرته الافريقية لإقرار السلم في ليبيا والتي يتوجب، حسبه، على الاتحاد الافريقي أن يساهم فيها.



وأوضح رئيس مجلس السلم والأمن بالاتحاد الافريقي أن لقائه برئيس الديبلوماسية الجزائرية قد شكل فرصة للنقاش حول عديد المسائل الافريقية والاقليمية، بما فيها شمال افريقيا.

وجرى لقاء السيد لعمامرة بأديوي عشية اجتماع هام لدول الجوار الليبي والذي سيتناول خارطة الطريق المتعلقة بالاستحقاقات الانتخابية في هذا البلد.

%d مدونون معجبون بهذه: