قوات الاحتلال الصهيوني تقتل فلسطينيا في واقعة مختلف عليها

القوات الإسرائيلية تقتل فلسطينيا في واقعة مختلف عليها

قتل جنود صهيونيون فلسطينيا يقود سيارة قالوا إنه حاول إيذاءهم عند نقطة تفتيش في الضفة الغربية المحتلة يوم الثلاثاء وهي رواية تنفيها زوجة القتيل التي كانت معه في السيارة.

وقال سالم أبو عيد رئيس بلدية بدو لرويترز “تم إرسال الجثمان للتشريح من أجل إعداد ملف لأنه تم إعدامه لتقديمها للمحاكم واليوم في محكمة الجنايات الدولية”.

وقال الجيش الاحتلال الصهيوني في بيان إن السيارة زادت سرعتها وهي تقترب من مجموعة من الجنود “بشكل هدد حياتهم” وردوا بإطلاق النار “لدرء التهديد”.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية إن أسامة منصور (42 عاما) قُتل وأُصيبت زوجته بجروح من شظايا رصاص. وأفاد بيان الجيش بأن أحدا من الجنود لم يصب في الوقعة التي جرت في وقت متأخر من مساء يوم الاثنين.

وقالت ‬‬سمية منصور زوجة القتيل “الجيش كانوا واقفين وقفونا. في كمان كم سيارة كانوا معنا. قالنا(الجندي) وقفوا اطفوا السيارة وقفنا طفينا بعدين اطلع فينا وقالنا روحوا بعدين طلعنا وكلهم صاروا يرشوا فينا في رصاص وقع (زوجها اسامة منصور) في حجري استشهد”.

وفند أبو عيد اتهام الجيش لمنصور بأنه كان يسعى لمهاجمة الجنود قائلا “مش صحيح إنه كان بده يدهس، كيف بده يدهس ومعه مرته يعني لو لحاله ممكن نقول ممكن هو متزوج وعنده خمسة أطفال‭‭”.

و يبقي الكاين المحتل على شبكة من نقاط التفتيش العسكرية في الضفة الغربية، متذرعة باعتبارات أمنية.

روينرز

%d مدونون معجبون بهذه: