قايس : سكان مشتة أولاد علي بن لمبارك بخنشلة يعانون‎

قايس : سكان مشتة أولاد علي بن لمبارك يعانون‎

يعاني سكان مشتة أولاد علي بن لمبارك والواقعة على تخوم بلدية قايس من غياب أدنى شروط الحياة ماخلف إستياءا كبيرا في ظل النقائص الكبيرة والتي نغصت حياة الساكنة،ولعل أبرز مشكلة هي نقص المياه الصالحة للشرب ورغم أن مشروع تزويد  الجهة بالمياه قد جسد منذ سنوات إلا أن المضخة المخصصة للتوزيع إنطلاقا من الخزان الواقع بهضبة بئر مرجان تعاني أعطابا كثيرة، وفي أخر مرة أضحت خارج حيز الخدمة بعد احتراقها وهو  الشئ الذي يدفع للتساؤل عن كيفية الضخ والتي حسب أهل الإختصاص هي  الإشكال ، فمكان تواجد الخزان يصعب عملية التوزيع مايستدعي النظر في الإنجاز وماشابه من رقابة غائبة، كما يعرف الأنبوب الرئيسي توصيلات عشوائية من البعض،ليدفع السكان الثمن غاليا وهم الذين يقتنون حاجاتهم بهذه المادة الحيوية من لدن الصهاريج المتنقلة وذلك بأثمان باهظة وبصفة يوميا خصوصا وزيادة الإستهلاك في فصل الصيف، ورغم الشكاوى الموجهة في هذا الصدد للجهات المعنية إلا أن الجميع إلتزم الصمت، ويضاف لمشكل المياه عديد المشاكل الأخرى بمشتة أولاد علي بن لمبارك والبالغ عدد القاطنين بها أزيد من 84 عائلة لا تزال تمتهن الفلاحة كنشاط رئيسي لها، وتعرف المسالك نحو المنازل والبساتين إهتراءا كبيرا  ويصعب التنقل فيها في فصل الشتاء والذي ببرودة طقسه تصبح حياة الأهالي صعبة ، ويتطلعون لتزويدهم بالغاز  الطبيعي في أقرب وقت، وكذا ضرورة إنتظام حافلات النقل المدرسي لأبنائهم والتي أحيانا تتوقف إما لغياب السائقين أو للأعطاب التي تصيب الحافلات رغم حداثتها مايجعل التسرب المدرسي أقرب لفلذات أكبادهم، وقد وجهت عديد المراسلات للسلطات المحلية للنظر في مشاكل السكان إلا أن وعود المسؤولين بقيت مجرد كلام في إنتظار إلتفاتة فعلية إتجاههم .     

     عطاالله فاتح نور

%d مدونون معجبون بهذه: