على خلفية إنتشار عدوى إلتهاب السحايا… غلق تحفظي لمصحة الحماديين بالمسيلة‎‎.

على خلفية إنتشار عدوى إلتهاب السحايا... غلق تحفظي لمصحة الحماديين بالمسيلة‎‎

شهدت مصحة الحماديين بولاية المسيلة خلال اليومين الأخيرين حالة من الذعر والخوف وسط أولياء المرضى المقيمين بها  وهذا بعد تسرب معلومة وأخبار تم تداولها حول إنتشار داء عدوى إلتهاب السحايا داخل المصحة  وإصابة عدد كبير، وحسب مصادر موثوقة ل”جريدة الوسيط” قد بلغ عدد المصابين بعدوى “المناجيت” داء إلتهاب السحايا 25 مصاب وهو مرض يصيب طبقات الأنسجة التي تغطي الدماغ والنخاع الشوكي، ومن جهة أخرى مدير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات بالولاية في تصريحه لوسائل الإعلام المحلية موضحا لقد تم تبليغنا عبر الهاتف َتنقلنا على الفور إلى المصلحة المذكورة رفقة طاقم طبي مختصين في الوقاية حيث لم ننتظر تقرير العيادة بخصوص الحادثة وإنطلقنا في إيجاد الحلول  المناسبة والهدف هو التكفل بمرضانا وقمنا باجتماع موسع يتكون من حوالي 30 طبيب رفقة أطباء عاملين بمصحة الحماديين وقمنا بإتخاذ الإجراءات التالية منها الغلق التحفظي للمصحة وتجميد كل العمليات الجراحية ماعدا مصلحة أمراض الكلى بالمصحة  وأرسلنا عينات الي مستشفي سطيف للقيام بالتحاليل   اللازمة ومن جهة تم فتح تحقيق وبائي معمق لمعرفة الأسباب الحقيقية وراء إنتشار العدوى وسط المرضى بمصحة الحماديين كما قمنا بإرسال أطباء الي المصحة للتكفل بالمرضى المصابين المتواجدين بالعيادة، وتفقدنا المرضى في الفترة الليلية للإطمئنان عنهم و من جهة أخرى للإشارة ان هذه  القضية التي تداولها المجتمع المسيلي تركت إنطباع سئ من طرف المواطنين أتجاه المصحات الخاصة التي أضحت همها الوحيد هو جمع الأموال دون تقديم الخدمات المطلوبة ودون التكفل الأمثل بالمرضى الذين يلجأون إلى مثل هذه المصحات بولاية المسيلة لعدة أسباب ، للإشارة ان مصحة الحماديين حديثة النشأة ولم يمر على دخولها حيز الخدمة سوى عدة أشهر.


                           المسيلة : محمد بوسعدية 

%d مدونون معجبون بهذه: