عصابة خطيرة تنتهك حرمة منزل و تسطو على مبلغ 30 الف اورو بمستغانم

عصابة خطيرة تنتهك حرمة منزل و تسطو على مبلغ 30 الف اورو بمستغانم

تمكنت  الفرقة الجنائية بالتنسيق مع الأمن الحضري الأول بامن مستغانم نهار الامس من  وضع حد لعصابة خطيرة متورطة في قضية تكوين جمعية أشرار لغرض إرتكاب جناية، السرقة بالعنف و التعدد و التهديد بالسلاح الأبيض من داخل مسكن، متكونة من ثلاثة أشخاص تتراوح أعمارهم بين 23 و 46 سنة، ينحدرون من ولايتي مستغانم و برج بوعريريج، حيث تم توقيف إثنين من بينهم  فيما ببقي الثالث في حالة فرار القضية جاءت على إثر بلاغ من أحد الأشخاص مفاده تعرض جاره إلى السرقة من داخل مسكنه من طرف مجهولين، عليه و على جناح السرعة إنتقلت عناصر الشرطة إلى عين المكان أين تمت المعاينة و رفع البصمات، و من خلال التحريات تبين أن الضحية البالغ من العمر 66 سنة و بينما هو بمقر إقامته الكائن بـ 100 مسكن، في حدود الساعة الثامنة صباحا قاما شخصان بإقتحام منزله بعدما أوهماه أنهما موظفي بريد، و قاما بتهديده بسلاح أبيض و التهجم عليه و تكبيل فمه بشريط لاصق لمنعه من طلب النجذة كما قاما بربطه و تفتيش منزله أين عثروا على مبلغ 30.000 أورو قاما بسرقته. 

 التحريات توصلت  الى تحديد هوية المدبر الرئيسي للعملية حيث كان على دراية أن الضحية يحوز على مبلغ من العملة الصعبة كونهما كانا سيعقدان عقد شراكة في مجال البناء، كما بين التحقيق مع المشتبه فيه الأول الذي تم التعرف عليه من خلال رفع البصمات من مسرح الجريمة، أن شريكه المنحدر من ولاية برج بوعريريج و المتواجد في حالة فرار، كان خلال عملية السرقة يتلقى مكالمات هاتفية و توجيهات من طرف شخص آخر يجهله.  . 

 عملية تفتيش مسكن المتورط الموقوف مكنت من استرجاع جزء من المبلغ المالي محل السرقة و المقدر بـ 7730 أورو و الذي كان يخبِئه بمقر إقامته بدائرة عين تادلس مستغانم . 

 عن التهم سالفة الذكر، أنجز ملف إجراء قضائي قدم بموجبه سالفا الذكر أمام نيابة محكمة مستغانم أين أودع أحدهما الحبس المؤقت. 

  عبدالقادر رحامنية  مستغانم 

%d مدونون معجبون بهذه: