سيدي بلعباس : مرضى الكوفيد في انتظار وعود المجلس الشعبي الولائي .

سيدي بلعباس : مرضى الكوفيد في انتظار وعود المجلس الشعبي الولائي

عبر العديد من المرافقين للمرضى كوفيد عن استيائهم الحاد وغضبهم الكبير بما أسموه ” الوعود الميتة ”التي أطلقها المكتب السياسي للمجلس الشعبي الولائي بسيدي بلعباس ، بعد أن أعلن الأخير في دورة استثنائية عن تخصيص مبلغ قدره 15 مليار من أجل حل مشكل تذبذب الأوكسجين القائم في المستشفيات التي تحمل مصالح الكوفيد،بشراء مولودات أوكسجين من الحجم الكبير لمصلحة كوفيد رقم و 1 و 2 المتواجدين في المركز الجامعي عبد القادر حساني ، و المؤسسة الإستشفائية العمومية دحماني سليمان ،

إلا أن بين الإعلان والحاضر مرت أيام عديدة سجلت من خلالها سيدي بلعباس أرقام مخيفة في عدد الحالات على حسب اللجنة الوطنية لمراقبة وإحصاء تفشي وباء كورونا ، هذه الأرقام جعلت العديد من مرافقي المرضى يخرجون عن صمتهم بعد تفاقم المعاناة لدرجة لا تطاق، كادت الأمور أن تخرج عن سيطرتها كليا لولا حنكة الأطباء والممرضين الذين لم يحصلوا على عطلة مهنية مند بداية جائحة كورونا.

بالرغم من تخصيص المجلس الشعبي الولائي لمبلغ مالي معتبر لجلب مكثفات الأوكسجين للمستشفيات ، إلا أنها بقيت حبر على ورق وإلى حد الساعة لم تجلب هذه الأخيرة في ظل وعود أعتبرها العديد بالميتة، كونها لم تجسد على أرض الواقع ، خاصة وأن هذه الولاية و رغم حجمها إلا أنها أضحت بؤرة كورونا،على حسب الأرقام التي أدلى بها الدكتور جمال فورار، وما جعل المرضى وعائلاتهم في حالة هسترية خطيرة .

أخبار الولايات الأخرى نجحت في اقتناء مولدات الأوكسجين في ظرف وجيز وقصير مثل الولاية المجاورة ” عين تموشنت” التي نجحت بشكل تام للقضاء على أزمة تذبذب الاوكسجين.

بدرة مغربي 

%d مدونون معجبون بهذه: