سيالات مقلدة تحوى مواد سامة بالأسواق الوطنية تهدد صحة التلاميذ و عزالدين شنافة رئيس جمعية حماية المستهلك يحذر ويطالب مصالح التجارة بالتدخل لسحبها من السوق

سيالات مقلدة تحوى مواد سامة بالأسواق الوطنية تهدد صحة التلاميذ و عزالدين شنافة رئيس جمعية حماية المستهلك يحذر ويطالب مصالح التجارة بالتدخل لسحبها من السوق

    حذرت يونيماكس العالمية لصناعة الأقلام الكائن مقرها بالهند وعن مكتب مستشارها القانوني بالجزائر العاصمة، أنه تم تقليد سيالاتها من نوع “TRIO-GP تريو جي بي” والمستوردة من دول أخرى والتي هي غير أصلية، وشركة UNIMAX يونيماكس لا تتحمل أية مسؤولية عن نوعية وجودة السيالات المقلدة وخاصة المواد البلاستكية التي تحتوي على المعادن الثقيلة والمواد السامة التي تم التصنيع بها، والتي قد تضر بصحة المستهلك وخاصة الأطفال.   وقد اعلمت   شركة UNIMAX يونيماكس كل من ساهم في استيراد، توزيع وبيع منتجاتها المقلدة في الجزائر، وفي حالة عدم الاستجابة سوف تتخذ ضده كل الإجراءات القانونية اللازمة مع المطالبة بالتعويضات المستحقة.    وفي بيانها الاعلامي الذي حصلت الوسيط  على نسخة منه  قالت  شركة UNIMAX يونيماكس العالمية، أن الموزع الحصري لها في الجزائر هي شركة SARL MASTER TRADE ماستر تراد والكائن مقرها بحي المندرين بلدية المحمدية الجزائر العاصمة. رئيس جمعية حماية المستهلك بسطيف عزالدين شنافة اوضح في تصريح للوسيط  ان وجود مواد سامة في الادوات المدرسية  كالمعادن الثقيلة مثل الرصاص و مادة الفتالات المسرطنة التي نجدها في الغلافات البلاستيكية تشكل خطر كبير على اطفالنا المتمدرسين. و قد دقينا ناقوس الخطر منذ سنين، و في انتظار فتح المخبر الوطني لمراقبة الجودة بسيدي عبدالله تبقى السلع الخطيرة المسرطنة تساعد في ارتفاع حالات السرطان عندنا في تزايد كبير و ملفت للإنتباه. لقاء رئيس الجمهورية بممثلي الصحافة البارحة تطرق إلى موضوعين هامين الاول و كعادته تطرق سيد الرئيس إلى جمعيات حماية المستهلك و بالمناسبة هذه المرة الخامسة التي يذكرها في مختلف لقائاته مع ممثلي الصحافة،  و هذا شيئ يشرفنا كجمعيات لحماية المستهلك. و يزيدنا عزما لمزيد من الجهد و العمل الجاد لحماية حقيقية للمستهلك الجزائري. أما النقطة الثانية و التي تتمثل  تحفيز حقيقي لجمعيات حماية المستهلك في انشاء مخابر كما هو معمول به في الدول المتقدمة. و نذكر على سبيل المثال جمعية 60 مليون مستهلك الفرنسية التي تعتبر من انشط جمعيات المستهلكين  العالميةو التي تمتلك مخبر لمراقبة الجودة و كواشف الإختبارات “tests comparatifs”  و كذلك  مطبعة تقوم بنشر و إصدار مجلات اسبوعية و شهرية تهتم بقضايا المستهلك . و كجمعية لحماية المستهلك لولاية سطيف نحن نفكر بجدية في انشاء مثل هذه الهيئة (مخبر لمراقبة الجودة و الكشوف للمقارنة ) في سطيف لأن الفكرة راودتنا منذ وقت.  شنافة وفى تصريح حول قضية الاقلام التي تم التنبيه لها من المنتج او المصنع الهندي صاحب المنتوج،  القضية خطيرة و تضع صحة المستهلك و خاصة الطفل المتمدرس في خطر لذلك ندعوا وزارة التجارة للتحرك  بسرعة  لسحب المنتوج.

 ع المالك قادري

%d مدونون معجبون بهذه: