سكان حي زيغود يوسف ببلدية الهامل جنوب ولاية المسيلة يطالبون بقاعة علاج و إنشاء فرع لشركة سونلغاز

سكان حي زيغود يوسف ببلدية الهامل جنوب ولاية المسيلة يطالبون بقاعة علاج و انشاء فرع لشركة سونلغاز

لم يزل سكان حي زيغود يوسف ببلدية الهامل جنوب ولاية المسيلة في حيرة من أمرهم، فيما يتعلق بمشاريع التهيئة لحيهم،حيث و بعد جولة لمراسل الوسيط المغاربي مع مجموعة من ساكني الحي وجدنا الحي فقيرا من ناحية التهيئة..السكان يطالبون بإعادة تعبيد الطريق الرئيسي الرابط بين مؤسسات البلدية كالثانوية و الاكمالية و المدرسة الابتدائية..كما يناشدون السلطات المحلية بالنظر لحيهم الذي تنعدم فيه تهيئة الأرصفة تماما، إضافة إلى الإنارة ليلا، كما دعا آخرون لتشييد قاعة علاج بالحي و إعادة فتح ملف المسبح البلدي الذي يثير جدلا لدى شريحة الشباب..إضافة لهذه المطالب رفع آخرون إنشغالا للمسؤولين بمطالبتهم بإنشاء فرع لشركة سونلغاز بحيهم لكونه أحد الأحياء التي تضم المؤسسات الحكومية و لكون إنشاء هذا الفرع يدخل في صياغ تقريب الإدارة من المواطن..حي زيغود يوسف هو من بين الأحياء التي غفل عنها المسؤولون حسب ساكني الحي، و مع اقتراب موسم الحر و الشهر الفضيل طالب ممثلوا الجمعيات بذات الحي بعمليات رش المبيدات و إعادة بعث عمليات التطهير و التعقيم خاصة مع تسجيل حالات جديدة لوباء كورونا بالبلدة..هي مطالب سكان حي من أحياء بلدية الهامل متجسدة في مشاريع التهيئة في إنتظار نفض الغبار عن بعضها و البدء فيها حسب ما يردده الذين تواصلوا مع المسؤولين بالولاية..

ب/المسعود

%d مدونون معجبون بهذه: