سكان التجمع السكاني شرشورة بعين ولمان يغلقون الطريق الوطني رقم 28

سكان التجمع السكاني شرشورة بعين ولمان يغلقون الطريق الوطني رقم 28

أقدم أول أمس، سكان حي شرشورة بشطريها الشرقي والغربي  الواقع ببلدية عين ولمان في الجهة الجنوبية من ولاية سطيف، على غلق الطريق الوطني رقم 28، حيث رفع المحتجون جملة من المطالب المتعلقة بالنقائص الكثيرة التي يعاني منها سكان الحي في مقابل عدم تدخل السلطات المحلية لمعالجة هذه النقائص رغم الوعود والتطمينات. 

ومن بين المطالب التي رفعها السكان المحتجون هي ضرورة رفع القمامة بالأحياء المعزولة والضيقة والتى يبرر سائقي شاحنات رفع القمامة بضيقها وقلة السكان تارة وتارة بسبب الاوحال وضيق الطرق خاصة بالجهة الشرقية لحي شرشورة  وكذا  المناطق شبه حضرية، حيث باتت النفايات تحاصر السكان من كل جانب دون أن يتم سحب القمامة ناهيك عن إنتشار الروائح الكريهة بسبب هذه الوضعية، كما رفع المحتجون مطالب أخرى متعلقة بإستكمال مشروع الإنارة العمومية الذي توقف دون أن يتم الإنتهاء من الأشغال، وهو المشروع الذي يبقى ضروريا في نظر السكان خاصة أن العديد من الأحياء تغرق في ظلام دامس ليلا.

ومن جانب أخر رفع بعض المحتجين مطالب أخرى متعلقة بتهيئة الطرقات والتي تتواجد في وضعية كارثية وبات لزاما إعادة تهيئتها في القريب العاجل، مع ضرورة إيجاد حل للسكان الذين غمرت المياه منازلهم بحي شرشورة الشرقية بعد التساقط الأخير للأمطار دون تدخل السلطات او الحضور للمعاينة والوقوف على معاناتهم  وقد تنقلت  رئيسة دائرة عين ولمان حدة شرفي الى عين المكان واستمعت الى انشغالات المواطنيين والمحتجين ووقفت فعلا على بعض النقاط السوداء  .وقد وعدت بالتكفل بكافة  الإنشغالات والمطالب حسب الاولويات  وطالبت من السكان التريث الى حين ادراج  بعض المشاريع في المخططات البلدية للتنمية .

وقد تم فتح الطريق في وجه حركة المرور بعد الاتفاق الحاصل .

ع المالك قادري 

%d مدونون معجبون بهذه: