التصنيفات
دولي

سفارة دولة فلسطين تحيي الذكرى الثالثة والثلاثين لإعلان الدولة ووثيقة الاستقلال وتكريم أبطال الجزائر وفلسطين رياضيا وإعلاميا.

بدعوة من سفارة دولة فلسطين لإحياء المناسبة، والتي حضرها الأخوة المكرمين، أعضاء السفارة والجالية الفلسطينية بالجزائر وعدد من الأحزاب والمنظمات الجماهيرية وشخصيات نضالية وأسرة الإعلام، تم الترحيب بالحضور وشكر الجميع المشاركة بالمناسبة وتحدث سعادة الاخ السفير / دكتور فايز ابو عيطة ونقل للحضور الكريم تحيات سيادة الأخ الرئيس محمود عباس وألقى كلمة باسم الكل الفلسطيني مقدما الشكر للجزائر على مواقفها الثابته في دعم الشعب الفلسطيني على كافة المستويات وفي كل مفاصل النضال التحرري الوطني

وبالأمس قدمت نسخة من اوراق الاعتماد لمعالي وزير الخارجية السيد / رمطان لعمامرة وهو لقاء دافئ واخوي وحميمي، وقال ان الجزائر ستبقى دوما مع فلسطين وان القمة العربية القادمة ستكون لفلسطين ودعم ورفد النضال التحرري الفلسطيني، وفي كلمته حي الجميع على حضورهم وعلى مواقفهم احزابا ومنظمات مجتمع مدني واننا سنكمل طريق الذي بدأه الأولون الشهداء القادة الأبطال وسنكون شركاء مع الجميع داعيا الكل الفلسطيني للعمل والتكاتف وأننا امام تحديات كبيرة مع الاحتلال داعيا لتنظيم الصفوف والوحدة لمجابهة المخططات الصهيونية واننا ما زلنا حركة تحرر واننا دولة تحت الاحتلال، واننا نكرم ابطال من الجزائر وفلسطين رفعوا التحدي امام العالم وكانوا مثالا للبطولة والتميز وشاكرا الإعلام الجزائري شريك أصيل للإعلام الفلسطيني في معركة النضال والتحرر.

بدوره قدم المنسق العام للهيئة الشعبية الجزائرية لدعم الشعب الفلسطيني السيد / محمد طاهر ديلمي ومرحبا بحضور سفير فلسطين الجديد، واننا شركاء وسنكمل المشوار سويا وسنكون دوما السند حتى تحقيق الأهداف بالتحرير والعودة واقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف

واختتم الحفل بتكريم

الرياضيين فتحي نورين وعمار بن يخلف

والإعلامي الفلسطيني وسام ابو زيد

شاكرين جميع من حضر من ابناء الجالية الفلسطينية وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية والمنظمات الجماهيرية على امل اللقاء وقد تحققت الاماني العاليات بالتحرير والعودة والدولة.

اترك تعليقاً إلغاء الرد