خلال زيارة كوادر الهيئة في المحافظات الجنوبية للأسير ماضى اللواء قدري يهنئه بالحرية

خلال زيارة كوادر الهيئة في المحافظات الجنوبية للأسير ماضى اللواء قدري يهنئه بالحرية

هاتف رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين اللواء قدري أبو بكر الأسير المحرر حسني إبراهيم ماضي للإطمئان على سلامته بعد ان تم الإفراج عنه يوم أمس من سجون الإحتلال الإسرائيلي الظالم ومن خلاله اطمئن السيد اللواء عن أوضاع الأسرى داخل السجون مؤكدا له بأن الهيئة تعمل بكل إمكانياتها وكافة طواقمها القانونية من اجل حماية الأسرى والعمل مع كافة المؤسسات الدولية والإنسانية لإيقاف الهجمة الشرسة التي تشنها مصلحة السجون وإدارتها القمعية بحق الأسرى وعدم توفر شروط الحياة الآدمية نصت عليه كافة المواثيق والأعراف الدولية والإنسانية  .
وقد جاء هذا الإتصال خلال الزيارة التي قام بها وفد الهيئة يتقدمه رئيس إدارة الهيئة السيد حسن قنيطة  وبرفقته الكادر المميز للهيئة لمنزل الأسير المحرر حسني إبراهيم ماضي ولقد قدم الوفد صورة تذكارية للأسير ماضي بمناسبة خروجه من السجن بعد ان أمضى فترة محكوميته البالغة خمس سنوات إضافة عليها أحد عشر يوما زمن الحرب المجنونة على قطاع غزة  .
يذكر بأن الأسير كان من المقرر ان يتم الإفراج عنه خلال الحرب المجنونة التي شنها العدو الإسرائيلي على قطاع غزة الصامد ورفضت مصلحة السجون الإفراج عنه تحت ذريعة الحرب وابقت عليه في السجن لمدة احد عشر يوما إضافية لغاية ما وضعت الحرب اوزارها  .
في ختام الزيارة شكر السيد قنيطة الأسير المحرر وعائلته على حسن الإستقبال والضيافة متمنيا له حياة سعيدة بين أهله وذويه وأضاف بأن هيئة الأسرى ستبقى تقدم خدماتها المادية والمعنوية والقانونية للأسرى وذويهم حتى يتم تحرير كافة الأسرى من السجون الإسرائيلية  .
بدوره شكر المحرر حسني ماضي هيئة الأسرى بكافة طواقمها وعلى رأسها الأخ اللواء قدري أبو بكر على ما تقدمه من خدمات للأسرى وذويهم وخاصة الجهود الجبارة والمباركة التي بذلتها الطواقم القانونية مع كافة الجهات المسؤولة من أجل الإفراج عنه في الموعد المحدد  .

%d مدونون معجبون بهذه: