حسين منوار رئيس الجمعية الجزائرية لحماية المستهلك “الأمان” لجريدة الوسيط :تفعيل آليات الرقابة ابتداء من المربي الى المذبح لحماية المنتوج الوطني والمستهلك معا.

حسين منوار رئيس الجمعية الجزائرية لحماية المستهلك "الأمان" لجريدة الوسيط تفعيل آليات الرقابة ابتداء من المربي الى المذبح لحماية المنتوج الوطني والمستهلك معا

في تصريح للوسيط  المغاربي اكد  حسين منوار رئيس الجمعية الجزائرية لحماية المستهلك “الأمان” على ضرورة  ايجاد حلول  حول ظاهرة الذبح العشوائي لأنثى الماشية سواء من الاغنام او الأبقار  مؤكدا على وجوب  مكافحة هاته الظاهرة والحفاظ على تكاثر رؤوس الماشية من خلال تعزيز آليات الرقابة والردع معا  ابتداء من المربي الى الاسواق والمذابح  وبالاخص المذابح العشوائية .منوار اكد ان استنزاف الثروة الحيوانية  يعود بالسلب اولا على المستهلك من خلال ارتفاع اسعار اللحوم بصنفيها ،وثانيا على المنتوج الحيواني  والاقتصاد الوطني حيث تلجأ الدولة الى الاستيراد في حال استنزاف الثروة الحيوانية  مما يعني خسارة العملة الصعبة في استيراد اللحوم .

عبد مالك قادري

%d مدونون معجبون بهذه: