جزائر موحدة و متلاحمة ..عصية على المتآمرين

جزائر موحدة و متلاحمة ..عصية على المتآمرين

عرض التلفزيون الجزائري سهرة امس فيلم وثائقي تحت عنوان ” جزائر موحدة و متلاحمة ..عصية على المتآمرين ، يوضح ما يحاك ضد الجزائر من استهدافات و مخططات مسمومة ، مع شهادات حية لأساتذة و خبراء في المجال الامني الذين ادلوا بتصريحات مهمة يوضحون المشاريع و الاليات الي يعتمد عليها الاعداء التقليديون لضرب استقرار و امن الوطن و تقسيمه عن طريق الاستعانة بالعمالة ” اطراف همهم الوحيد هو جمع المال و ارضاء اسيادهم الدين يعملون لحسابهم” و المتمثلة في الحركات القومية الأيدولوجية و حركات انفصالية و ناشطين عبر مواقع التواصل الاجتماعي حيث يعتمد هؤلاء الخونة على استمالة اكبر عدد من اوساط الشعب الجزائري و زرع الشكوك بينهم و الهدف هو ضرب المؤسسات الوطنية لتقسيم البلاد ، كما تطرق الوثائقي الى نقطة مهمة و هي ادراك اعداء الوطن بالخطوة التي رمتها الجزائر منذ تولي الرئيس تبون مقاليد الحكم ” المسار الجديد و اعادة البناء ” كما اوضح الاساتذةو الخبراء عن مدى خطورة المخططات التي ينفذها العملاء “من حرب الجيل الرابع “بهدف السيطرة على العقول و التي لها اثار و خيمة …كما اوضحوا الفرق بين الاستعمار التقليدي “التوسع الجغرافي” و الاستعمار الحالي الذي يقوم على تسويق الافكار المغلوطة عبر المنصات الرقمية .اضافة الى العمالة تناول الوثائقي اطراف اخرى من اعداء الوطن ، اللوبيات الفرنسية التي لا يروقها رؤية الجزائر في الافق الى جانب دور المخزن المطبع مع الكيان الصه/يوني و الذي يعتمد على اغراق الجزائر بكميات كبيرة من المخدرات اين اجهضت العديد من عمليات التهريب بفعل تظافر جهود و حدات و مفارز الجيش الوطني الشعبي .و من جهة اخرى تطرق لشهادات المواطنين من مختلف ارجاء البلاد حيث عبروا عن حبهم و تمسكهم بالأرض رافضين كل ما يحاك ضد الجزائر من تنظيمات ارهابية التي تنفذ اجندة خارجية .ياسين ج

%d مدونون معجبون بهذه: