تمنراست: تسيير كافة محطات جر المياه بالمنطقة بواسطة الطاقة الشمسية

تمنراست: تسيير كافة محطات جر المياه بالمنطقة بواسطة الطاقة الشمسية

صرح وزير الموارد المائية مصطفى كمال ميهوبي يوم الإثنين بولاية تمنراست أنه سيتم تسيير كافة محطات جر المياه بالمنطقة بواسطة الطاقة الشمسية.

وأوضح الوزير لدى تفقده محطة ضخ المياه الصالحة للشرب رقم (6) الواقعة على مسافة 30 كلم شمال تمنراست في إطار زيارة العمل التي شرع فيها إلى هذه الولاية والتي تدوم يومين ” أنه سيتم تسيير كافة محطات جر المياه التابعة للمشروع العملاق لتحويل المياه من عين صالح نحو تمنراست بواسطة الطاقة الشمسية” مشيرا أن استعمال الطاقات المتجددة في تسيير هذه المنشآت سيساهم في التخفيض من تكاليف التسيير.

وأشار الوزير الذي ترافقه وزيرة البيئة دليلة بوجمعة، ” أن هذا التوجه يتماشى مع هدف الحكومة في مجال تحقيق الإنتقال الطاقوي”.

كما دعا وزير القطاع إلى ضرورة مرافقة مؤسسة الجزائرية للمياه للشروع في عمليات تزويد المواطنين بالبلديات التي تقوم حاليا مصالحها بهذه العملية.

وشدد السيد ميهوبي في السياق ذاته على أهمية العناية بمسألة المرافقة من أجل توفير مناصب الشغل بهذه البلديات وضمان تسيير أفضل لعملية تموين المواطنين بالمياه الصالحة للشرب.

ومن جهتها أوضحت وزيرة البيئة دليلة بوجمعة أنه يتم ضمن عمل الحكومة تجسيد مشاريع ما بين القطاعات الوزارية من خلال مشاريع مزدوجة ، ومن بينها إنجاز مشروع مع قطاع الموارد المائية يتمثل في استحداث واحات بمحاذاة جميع محطات نقل المياه ضمن المشروع العملاق لتحويل المياه من عين صالح نحو تمنراست.

وأشارت في هذا الصدد إلى مشروع نموذجي يجري تجسيده حاليا بمنطقة مولاي لحسن، ويتعلق الأمر بإنشاء  واحات اصطناعية ، مما سيساهم في توفير بيئة مريحة لفائدة الساكنة ، ويساعدهم في التصدي للتهديدات المتعلقة بالأنظمة الإيكولوجية.

كما ذكرت السيدة دليلة بوجمعة انه يراهن على هذه الواحات في أن تكون لها أهمية اقتصادية، وتساهم في توفير مناصب الشغل ، واستحداث حركية كبيرة بالمنطقة.

وعاين الوفد الوزاري بعد ذلك مشروع ربط قرية تقرنبايت بالمياه الصالحة للشرب انطلاقا من مشروع تحويل المياه عين صالح / تمنراست.

وتحصي ولايات تمنراست وعين قزام وعين صالح ما مجموعه 408 بئر عميق، منها 194 بئرا موجهة لمياه الشرب بسعة إنتاج إجمالية تقدر بـ 134.118 متر مكعب، يتم استهلاك منها 73.454 متر مكعب يوميا ، حسب عرض قدم للوفد الوزاري حول وضعية قطاع الموارد المائية.

كما بتواجد 206 بئرا مخصصة للسقي الفلاحي ، وما مجموعه ثمانية (8 ) سدود، وشبكة توزيع المياه الصالحة للشرب ب 2.800 كلم /طولي ، حيث تصل نسبة الربط بذات الشبكة 97 بالمائة وذلك انطلاقا من 172 منشأة تخزين المياه، فيما تبلغ حصة كل مواطن 175 لتر يوميا ، وفق ذات المصدر.

ويواصل الوفد الوزاري زيارته غدا الثلاثاء بمعاينة مشاريع تابعة للقطاعين بالمنطقة.

%d مدونون معجبون بهذه: