انهيار أسعار السردين بأسواق مستغانم.

انهيار أسعار السردين بأسواق مستغانم

 سجلت أسعار سمك السردين خلال الأيام الأخيرة انخفاضات قياسية ، عبر الأسواق و مختلف نقاط البيع  حيث قلت عن سقف 100 دينار للكلغ الواحد  بعد ما ظلت فاكهة للملوك طوال شهور السنة ، و حيث زادت عن 1200 دينار للكلغ  الواحد  خلال موسمي الشتاء و الربيع المنصرمين لأسباب عدة . 

 أما خلال الأسابيع المنقضية فقد أخذت الأسعار تتراجع تدريجيا إلى إن بلغت أدناها بحر الأسبوع الجاري الأمر ذلك ترك ارتياحا واسعا وسط الفئات الهشة و المتدنية الدخل ضالتها بتمكنها من اقتناء الكميات اللازمة لتوفير القوت اليومي  لها ، أمام علاء المعيشة و ارتفاع أسعار مختلف أنواع المواد الغذائية الواسعة الاستهلاك بما في ذلك أثمان  اللحوم البيضاء و الحمراء على حد السواء كما هو حال أسعار أنواع الخضروات و الفواكه الموسمية . 

 أسباب تراجع أسعار السمك الأزرق  أرجعتها مصادرنا ، إلى ارتفاع الإنتاج  في ظل هدوء حالة البحر مما سمح لفئات مهنيي الصيد و حتى  أصحاب القوارب الصغيرة من استخراج كميات معتبرة من السردين مختلف الأحجام بما في ذلك غير مكتمل النمو ، غير أن ما يعيب نشاط تجارة الأسماك  في ظل الوفرة ، هو اتساع دائرة العرض العشوائي للمنتوج بالأسواق اليومية و الأسبوعية ،  و على قارعة الطرقات بالأحياء ،القرى و الدواوير المعزولة ، لكن خارج كل السبل المشروعة لذات النشاط ، إذ تعرض صناديق السردين فوق الطاولات  معرضة للغبار و أشعة الشمس الحارقة دون احترام ادني معايير النظافة و الشروط الصحية ، في ظرف تبقى فيه الجهات الوصية غير مكترثة تماما للوضعية المريبة في زمن كورونا و تردي الأوضاع الاجتماعية و المعيشية للساكنة  . 

 و في سياق متصل تجدر الاشارة و حسب الارقام و الاحصائيات الى أن  انتاج الاسماك بولاية مستغانم التي تتوفر على 3 موانئ للصيد و اطول تتجاوز وحداته 350  قطعة من مختلف انواع السفن اضافة الى الزوارق التقليدية و حيث تتجاوز الامكانيات البشرية 3 الاف مهنيي ، قد سجل تراجعا ملحوظا خلال العقدين الاخيرين و اضحى لا يتجاوز ال7 الاف طن بعدما كان يفوق 15 الف طن سنويا  ، و ذلك لاسباب ارتبطت بالصيد الجائر و العشوائي اضافة الى استخدام المتفجرات و الشباك المحرمة فضلا  عن عدم احترام فترات الراحة البيولوجية و كذا اتساع رقعة تلوث البيئة البحرية نظرا لتفريغ كميات ضخمة من المياه القذرة و الملوثة عرض السواحل الممتدة من بحارة شرقا الى سيدي منصور غربا على طول يتجاوز 124 كلم .

 عبدالقادر رحامنية  مستغانم 

%d مدونون معجبون بهذه: