انتعاش الدبلوماسية الجزائرية : الخارجية الجزائرية في مهمة التضميد و الترقيع

انتعاش الدبلوماسية الجزائرية : الخارجية الجزائرية في مهمة التضميد و الترقيع

لعبت الدبلوماسية الجزائرية في الآونة الاخيرة دور محوري مهم على الصعيد القاري و الدولي في طريق حل الازمات و النزاعات القائمة بين الدول خصوصا تلك التي تتشارك مع الجزائر في الحدود ، كخطوة لتخفيف الضغط و صد للطبخات التي تحاك ضد الجزائر و التي تستهدف الامن القومي بالدرجة الاولى ، ما جعل خبراء و محللين سسياسين يقيمون العمل الدبلوماسي المتمثل في الخرجات و الحركات الاخيرة التي قامت بها الجزائر عن طريق خارجيتها بالانتعاش الساسي الكبير في ظرف اشهر .

كما ثمنت الكثير من الدول المجاورة للجزائر التي تعرف نوع من التخبط و المتمثل في النزاع الداخلي و نشاط الجماعات الجهادية عن ارتياحها الكبير للجزائر و مبادراتها ، التي حملت في طياتها الكثير من رسائل السلام ، بهدف تحقيق الامن و الاستقرار و بعث افاق التنمية و التقدم و هذا ما انعكس على قول الرئيس المالي الذي زار الجزائر مؤخرا .

كما عرفت العلاقات مع دول الشمال و بالخصوص إسبانيا تطور ملحوظ جسدتها الزيارة الاخيرة التي قام بها وزير الخارجية صبري بوقدوم و الذي حظي باستقبال رسمي من طرف ملك اسبانيا في خرجة اولى من نوعها تناولتها العديد من و سائل الاعلام و الصحف العالمية .

هذه المعطيات تبرهن عن الدور الريادي الكبير الذي تقوم به الجزائر في ادارة الازمات على المستوى القاري و في اطار العلاقات الدولية ، كقوة حقيقية فعالة وفتح  باب نحو التقدم في اطار المنافسة العالمية .

ياسين ج

%d مدونون معجبون بهذه: