المهرجان الوطني للكسكسي: الطباخ محمد تماسيني من بومرداس يفوز بالمرتبة الأولى

المهرجان الوطني للكسكسي: الطباخ محمد تماسيني من بومرداس يفوز بالمرتبة الأولى

فاز طبق الطباخ محمد تماسيني من ولاية بومرداس بالمرتبة الأولى في المسابقة الوطنية لأحسن طبق كسكسي المنظمة بمناسبة الطبعة الأولى للمهرجان الوطني للكسكسي “سلطان وسلطانة” التي اختتمت فعالياتها مساء اليوم الأحد ببوقايد (تيسمسيلت).

وحل الطباخ مهني خير الدين من ولاية البليدة في المرتبة الثانية لهذه لمسابقة متبوع بالطباخ كبدي علي من ولاية تيسمسيلت في المرتبة الثالثة.

وصنفت لجنة تحكيم هذه المسابقة ثلاث طباخين هواة هم ديلمي سعيدة من ولاية تيسمسيلت وسي الطيب العالية من غليزان وقايد امحمد من الشلف ضمن الطباخين المختصين في طبق الكسكسي العصري.

وذكر والي تيسمسيلت، عباس بداوي، خلال لقاء صحفي بالمناسبة بأن “الهدف الرئيسي من وراء تنظيم مثل هذه التظاهرات هو الترويج للوجهة السياحية لولاية تيسمسيلت”، مضيفا بأن “السلطات الولائية قد سطرت برنامجا خاصا للنهوض بالقطاع السياحي بالولاية والذي يعد من أهم القطاعات التي يعول عليها لتحقيق تنمية اقتصادية بالجهة”.

وشهد هذا المهرجان الذي أقيم على مدار يومين بمخيم الشباب بغابة “عين عنتر” ببوقايد عرض 142 نوع من أطباق الكسكسي التي تشتهر بها مناطق مختلفة من الوطن، حيث استقطبت هذه التظاهرة أكثر من ألفي زائر قدموا من مختلف بلديات الولاية ومن ولايات مجاورة منها الشلف وعين الدفلى وتيارت، استنادا إلى المنظمين.



كما أقيمت بالمناسبة عديد الأنشطة شملت معارض للمنتوجات الحرفية لمنطقة الونشريس وملصقات وصور فوتوغرافية للتعريف بقطاع السياحة بولاية تيسمسيلت، إلى جانب تنظيم رحلة سياحية لفائدة المشاركين إلى المعالم الطبيعية الجذابة التي تزخر بها المنطقة.

يذكر أن هذا المهرجان، المنظم بمبادرة من مديرية السياحة والصناعة التقليدية والعمل العائلي والديوان المحلي للسياحة لبوقايد ومصالح البلدية والغرفة الولائية للصناعة التقليدية والحرف، عرف مشاركة 26 طباخا وطباخة مختصين في الطبخ التقليدي قدموا من 18 ولاية.

%d مدونون معجبون بهذه: