المسؤولية أمانة.

المسؤولية أمانة

إنه شعار قائمة حرة أعدت للمجلس الولائي بالجلفة في محليات 27 نوفمبر القادم  من طرف شبان أرادوا اقتحام عالم المسؤولية المحلية و النهوض بالتنمية في المنطقة. هل اعتماد هذا الشعار قد أُخِذَ على أساس قناعة و إدراك لمغزاه ؟ أم رمزا ساطعا للترويج ؟.  السؤال المحير في المشهد في الظرف الحالي هو هل صداه والعمل به مجسد في سلوك المجتمع ؟ أم هو أماني و شوق يطوق إليه الجزائريون في انتظار وعي الوعاء الانتخابي بصوت من حلال يريد من خلاله بروز الكفاءة و التسيير الجيد في كنف جزائر متطورة خالية من كل التصرفات السلبية لتطمئن لها الأمة و تستقر. 

 كم هو صعب أن تربح السلطة ثقة المواطن بعد نصف قرن من الزمن عاش فيه بلغة الخشب و التذليل و التهميش و المراوغة و الوعود الكاذبة. فما نراه في الاتجاه السياسي الموعود من طرف الجزائر الجديدة و نلمسه يوميا يجعل المواطن الفطن يشارك و لو بالكلمة الطيبة و يساهم في دفع هذا المسعى. و على مَنْ تقدموا إلى هذه المحليات أن يقدروا حجم و وزن الأمانة أمام المجتمع المحروم و أمام الله.         

بقلم قرار المسعود