المجتمع المدني لسكان أحياء السياميتال يرفع جملة من الإنشغالات لوالي غليزان‎

جريدة الوسيط المغاربي

رفع المجتمع المدني لسكان أحياء السياميتال بن داود بولاية غليزان، جملة من الإنشغالات والنقائص إلى والي الولاية، والتي يعاني منها سكان المجمع الذي يضم السكنات الترقوية المدعمة والإجتماعية والتساهمية والذي تقطنه كثافة سكانية عالية تزيد عن 25 ألف نسمة، حيث طالب هؤلاء بإنجاز الجسر الذي يربط المجمع السكني بحي الإنتصار من أجل فك العزلة عن سياميتال خاصة وأنهم تلقوا وعودا سابقة لإنجازه إضافة إلى المطالبة بتخصيص قطعة أرض لبناء مسجد تقام فيه صلاة الجمعة علما أن المجمع السكني لا يحتوي على مسجد لهذا الغرض وتخصيص مساحات خضراء ومساحات للعب وملاعب جوارية خاصة في ظل إنعدام المرافق كقاعات الرياضة ودور الشباب وكذلك إنعدام الأمن الحضري في المجمع بأكمله، زيادة على ذلك مشكل الطرق المهترئة التي تنتشر فيها الحفر نتيجة عمليات الحفر المتكررة وإنتشار أكوام النفايات الصلبة الناتجة عن البناء، ويعاني هؤلاء أيضا من الضعف الكبير في شبكات الهاتف النقال لكل المتعاملين حيث يجد السكان صعوبة في إجراء أو إستقبال المكالمات الهاتفية، هذا ويعاني المجمع من ضغط كبير على الإبتدائيات والمتوسطات نظرا للتوافقد الكبير عليها من طرف التلاميذ حيث سيتزايد عددهم مع إقتراب موعد توزيع السكنات الإجتماعية في المجمع وهذا ما يتطلب بناء مؤسسات أخرى إضافة مشكل الطريق الرابط بين المتوسط والثانوية الذي لا يزال مغلقا من طرف أحد المقاولين منذ أكثر من 5 سنوات، كما أن الخط الحضري بالمنطقة لا يغطي جميع أحياء سياميتال مما يجد السكان صعوبة كبيرة في التنقل من سياميتال إلى مركز المدينة مما يتطلب ذلك إعادة برمجته لتسهيل تنقل المواطنين من كل الأحياء،  وعليه يطالب رؤساء الجمعيات ممثلي المجتمع المدني لسكان سياميتال بلدية بن داود التدخل العاجل من أجل أخذ هذه الإنشغالات بعين الإعتبار.

زيدان.ج

%d مدونون معجبون بهذه: