الشربة فريك الطبق المفضل لدى كل العائلات بولاية المسيلة‎

الشربة فريك الطبق المفضل لدى كل العائلات بولاية المسيلة‎

الشربة فريك هي الطبق المفضل لدى كل العائلات بولاية المسيلة وتمتاز برائحة شهية  تعمر البيوت وهي الطبق الرئيسي لدى اغلب العائلات المسيلية في رمضان فعلى اختلاف تسمياتها تظل سيدة مائدة إفطار الصائمين في كل ربوع الولاية فمنهم من يسميها“شربة فريك ” أو ” الجاري”، وهي الطبق الشعبي منذ القدم و الذي تحضره ربات البيوت أين تحرصن أشد الحرص على إقتناء أجود أنواع “الفريك” وأفضل التوابل التي تدخل في تحضير هذا الطبق الرئيسي بلحم الخروف , فهذه الشربة اللذيذة لا يحلو تناولها دون إستعمال الكسبر الاخضر فتحضير هذه الأخيرة يعد تقليدا دأبت عليه البيوت المسيلية وحتى الجزائرية منذ زمن بعيد  ولقدسية هذه الأكلة التي دخلت ضمن العادات والتقاليد صارت من الأطباق الرمضانية المفضلة تسعد هي الأخرى بقدوم شهر الخير العظيم، ولأجل تعظيم مكانتها ضمن مائدة الإفطار يحرص على تقديمها في أحلى الأواني الفخارية المختلفة  فمن لذة المذاق الذي تتميز به هذه الأخيرة إلى اختيار أبهى الأطباق “فشربة الفريك” هذه الوجبة الدافئة التي لا يستغني عن حضورها الصائمون في موائد الإفطار بولاية المسيلة توحد الفقير والغني، فهي ميزة الشهر العظيم على باقي شهور السنة فرغما ظهور عديد الأطباق العصرية المتنوعة إلا أنها لم تستطع أن تفتك منها رونق الحضور و إحتلالها االمرتبة الاولى من حيث القيمة التي  تمتلكها فهذا الطبق التقليدي يعد من الوجبات الصحية والمطلوبة لما تحويه من قيمة غذائية عالية بحيث توفر الإحساس بالشبع تمد جسم الصائم القوة لمجابهة عناء الصوم طيلة النهار٠
            المسيلة : محمد بوسعدية 

%d مدونون معجبون بهذه: