الدشرة القديمة منازل آيلة للسقوط و سط صمت فاضح..!!‎

بنايات قديمة

من مدينة نموذجية تم رفضها،إلى بنايات هشة آيلة للسقوط في أي لحظة،الدشرة القديمة ببلدية الهامل 80 كلم جنوب ولاية المسيلة مشاهد مخزية لبنايات و منازل قديمة هجر معظم سكانها،منهم من هجر بسبب هشاشة البناء و منهم من هجر بسبب عدم استفادته من ترميم يقوم به سكنه..جل جدران المنازل عتيقة مصنوعة من الطوب و التراب و الأخشاب،و رغم جهود السكان لاسترجاع مشروع المدينة النموذجية إلا أنه ضاع في طيات تعاقب المسؤولين على البلدة،مراسل الوسيط كان له وقفة بهذه الدشرة التي نقل بعض سكانها رسالة مضمونها هي دعوة للمسؤولين بقطاع الشؤون الدينية للقدوم و الوقوف على جدار الصد بمسجد العتيق الذي هو على وشك الانهيار،و كذلك يطالبون المسؤولين المحليين بالنظر و الالتفات لسكان هذه الدشرة و الوقوف على تلبية مطالبهم من تهيئة و ترميم يخص دشرتهم حسبهم فالمنازل آيلة للسقوط وسط صمت فاضح يجوب البلدة و حقوق تهضم..

بونيف المسعود/المسيلة.. 

%d مدونون معجبون بهذه: