الخارجية الفلسطينية: استمرار اقتحامات الأقصى استخفاف بالمواقف الدولية

الخارجية الفلسطينية: استمرار اقتحامات الأقصى استخفاف بالمواقف الدولية

انتقد مندوب دولة فلسطين بالأمم المتحدة رياض منصور بيان مجلس الأمن الصادر هذا السبت المتعلق بنهاية العدوان الصهيوني على الشعب الفلسطيني بقطاع غزة والذي اقتصر على دعوة الكيان الصهيوني وحركات المقاومة الفلسطينية إلى الإلتزام  بقرار وقف إطلاق النار والتأكيد على تقديم مساعدات إنسانية عاجلة لقطاع غزة.

وقال مندوب دولة فلسطين في تصريحات أوردتها وكالة الأنباء الفلسطينية  “وفا”  إننا لا نرى ضرورة لصدورمثل هذا البيان الآن خصوصا وقد غابت عنه أي إشارة لدعم الشعب الفلسطيني في المسجد الأقصى وحي الشيخ جراح ومدينة القدس و كذا في باقي المناطق المحتلة.

وقد تزامن بيان مجلس الامن الدولي مع استئناف قوات الاحتلال الصهيوني وشرطته والمستوطنين  المتطرفين اعتداءاتهم على جموع المصلين بباحات المسجد الاقصى بعد انقضاء صلاة الجمعة.

وسارعت  وزارة الخارجية  الفلسطينية،اليوم الأحد، إلى إدانة هذه الاقتحامات الجديدة  واعتبرت  ذلك “استفزازا فظا لمشاعر المسلمين واستمرارا للعدوان على الشعب الفلسطيني عامة،وعلى القدس ومقدساتها خاصة،كما  تمثل استخفافا بالمواقف الدولية التي واكبت العدوان الأخير،والتي طالبت  الاحتلال بوقف اعتداءاتها على القدس والمسجد الأقصى المبارك”.

%d مدونون معجبون بهذه: