الحمايةالمدنية تعثر على جثة الشاب المفقود الذي جرفته السيول بواد بوسعادة بالمسيلة‎

عثور فرق الحمايةالمدنية على جثة الشاب المفقود الذي جرفته السيول رفقة عائلته بواد بوسعادة في ولاية المسيلة‎

 بعد عمليات البحث المستمرة والتي سخرت لها وحدات الحماية المدنية كل الإمكانيات وما يقارب 200 عنصر  تم العثور على جثة الشاب المفقود حميدي محمد البالغ من العمر 22 سنة سائق السيارة الذي كان برفقة عائلته والدته وأخته التي جرفتهم سيول واد جنان الرومي ببوسعادة صباح يوم 06 ماي 2021 جراء الفيضانات الطوفانية التي إجتاحت المنطقة الجنوبية للولاية ، حيث تم العثور على جثة الضحية على الساعة 12 سا 33 د  من طرف أعوان الحماية المدنية أثناء عملية البحث بواد ميطر بمنطقة الديس والذي يبعد بحوالي 20 كلم من مكان إنجراف السيارة التي كان على متنها الضحايا الثلاثة وعملية  البحث لازالت متواصلة عن مفقود أخر  الذي جرفته سيول نفس الواد بعد العثور على سيارته بذات الواد، حيث تم نقل جثة الشاب الضحية إلى مستشفى رزيق البشير ببوسعادة، ليتم تشييع جنازته بولتام ويوارى الثرى إلى جانب والدته وأخته مساء السبت في جو جنائزي مهيب. 


            المسيلة : محمد بوسعدية 

%d مدونون معجبون بهذه: