البليدة : مدير النقل يكشف عن أسباب توقيف نشاط خدمة الطاكسي الوردي‎

البليدة : مدير النقل يكشف عن أسباب توقيف نشاط خدمة الطاكسي الوردي‎

أوضح أمس السيد محند شريف إدير، مدير النقل لولاية البليدة، عن سبب الحقيقي توقيف خدمة “الطاكسي الوردي” المخصص للنساء، بعد أيام من انطلاق نشاطه بولاية البليدة مفندا الإشاعات التي تناقلتها وسائط التواصل الاجتماعي، والتي مفادها التضييق على الشباب الحامل للمشاريع و يعود السبب إلى عدم امتلاك صاحب هذه المؤسسة لرخصة استغلال نشاط سيارات الأجرة وهو الأمر الذي يتنافى مع القوانين المعمول بها في مجال النقل و هذا بعدما تلقت مصالحه عدة بلاغات من طرف أصحاب سيارات الاجرة حول نشاط هذه السيارات الأمر أدى إلى استدعاء صاحب المؤسسة على مستوى مقر مديرية النقل ليتضح أنه حقيقةً لا يمتلك رخصة نشاط سيارات أجرة بل هو يحوز على سجل تجاري خاص بتأجير السيارات و كمساعدة منها طلبت مصالح مديرية النقل من مالك المؤسسة تحضير ملف خاص بذلك ليتم رفعه إلى الوزارة النقل من أجل طلب رخصة “استثنائية” باعتبار أن رخص نشاط سيارة الأجرة مجمد، منذ 10 ديسمبر 2010 ، من اخرى أكد صاحب هذه المؤسسة، أنه لا يمارس مهنة طاكسي وإنما مهنة كراء السيارات مع سائق في إطار الشركات الناشئة التي تعتمد على تطبيقات الكترونية حديثة ولا تحتاج حسبه إلى رخصة استغلال لسيارات الأجرة، حيث أن الملف مر عبر 03 قطاعات وزارية قبل الموافقة عليه و استخرج سجل تجاري خاص بنشاط تأجير السيارات مع السائق كما أشار إلى وجود شركات مماثلة بالعاصمة تعمل بنفس الطريقة ولم يطلب منها رخصة نشاط سيارات الأجرة، مؤكدا بأنه سيقوم بكل الإجراءات من أجل للعودة للخدمة٠


خرمان سعدالدين

%d مدونون معجبون بهذه: