الاتحاد العام للكتاب والأدباء يطلق ( بلاغة العتابا الفلسطينية ) في متحف درويش ٠

( الاتحاد العام للكتاب والأدباء يطلق ( بلاغة العتابا الفلسطينية ) في متحف درويش )‎‎

أطلق الاتحاد العام للكتاب والأدباء الفلسطينيين، أمس الأربعاء، في متحف محمود درويش، كتاب “بلاغة العتابا الفلسطينية” العتابا في ميزان النقد الأدبي، للباحث والأكاديمي مفيد عرقوب.
وجاء الكتاب في 309 صفحة، وقدم له تقديم أول الأمين العام للاتحاد العام للكتاب والأدباء الفلسطينيين الشاعر مراد السوداني، وتقديم ثانٍ الدكتور حسين الدراويش.
وقال عرقوب خلال تقديمه: أسعى إلى تكريس منهج نقدي جديد لدراسة الأدب الشعبي (منهج التقليب ) تم تطبيقه على ٣٢٠ من منتقبات أبيات العتابا القديمة والحديثة، فجاءت النتائج مبهرة، وأثبتت الدراسة أن شعر العتابا بقوة الشعر الفصيح ويتميز عنه في أربع خصائص، الجناس: ويعتبر ضروريا في بيت العتابا فلا عتابا بلا جناس، والوزن، حيث يأتي وزن العتابا على البحر الوافر بينما الشعر الفصيح يأتي على ١٦ بحر، والقافية: ناظم العتابا يلتزم بقافية الباء المسبوقة بألف، بينما شاعر الشعر الفصيح يختار ١ من ٢٨ خياراً وهي عدد حروق اللغة العربية وهو في بحبوحة من أمره، والصفة الرابعة هي الارتجال.

وقال الأمين العام للاتحاد العام للكتاب، مراد السوداني: عرقوب نساج اللغة، يجذلها عبر بوابات ليصل إلى لحظة من صفاءٍ لمعنى المعنى بلغة الجرجاني واندفاع اللغة إلى ما وراءها في البحث عن لغة أخرى بتعبير حسين البرغوثي، البوابات التي اقترحها الدكتور مفيد هي انفتاح على تجربة في نقد العتابا الفلسطينية التي استطاعت منذ ما قبل 1948 ومظلمة شعبا صعدا حتى اللحظة التي يؤصل فيها زجالونا ومبدعونا معنى فلسطين، وصورة هذه الفلسطين التي يراد لها الاغتيال بغير وسيلة وبغير سبب. وقام بالبحث والجولان على أكثر من 20 زجالا وحداءً.
وشمل الكتاب، القسم الأول: الدراسة النظرية. وهو خمس ورقات: الورقة الأولى: النشأة والتطوير والتعريف والمقارنات، الورقة الثانية: خصائص العتابا الفلسطينية، الورقة الثالثة: القيم المتاصلة في العتابا الفلسطينية، الورقة الرابعة: المحسنات البديعية في العتابا الفلسطينية، الصورة الخامسة: الصورة الشعرية والرمز في العتابا الفلسطينية.
أما القسم الثاني، فكان بعنوان: بوابات العتابا الفلسطينية، وشمل العتابا الوطنية، التحديات والمنافسات والمفاخرات، الشكوى وفراق الاحبة، الحكمة والمثل، العتابا الغزلية، العتابا القيمية، عتابا الرمز والإشارة، عتابا الصحة والدواء.
وتحدث خلال الاطلاق عدد من الكتاب والشعراء والأكاديميين، منهم: أستاذ النقد الأدبي روحي زيادة، ومداخلة فنية للشاعر نجيب صبري،  وتعقيبات على محتوى الكتاب للشاعر د.المتوكل طه رئيس دار الاستقلال الثقافية.

 رام الله   وكالة وفا -متحف محمود درويش- 

%d مدونون معجبون بهذه: