الأمين العام للاتحاد العام للتجار الجزائريين يشرف على انطلاق المؤتمر التأسيسي للفدرالية الوطنية للنظاراتيين

الأمين العام للاتحاد العام للتجار الجزائريين يشرف على انطلاق المؤتمر التأسيسي للفدرالية الوطنية للنظاراتيين

أشرف السيد حزاب بن شهرة الأمين العام و الناطق الرسمي للاتحاد العام للتجار و الحرفيين الجزائريين على انطلاق المؤتمر الوطني  التأسيسي للفيدرالية الوطنية للنظاراتيين يوم الاربعاء 06 أكتوبر 2021 بالمقر الوطني بشارع العربي بن مهيدي –الجزائر العاصمة.

 افتتح السيد الامين العام المؤتمر بالصلاة و السلام على أشرف المرسلين و قراءة الفاتحة.

حضر المؤتمر كل من السيد احمد مقراني ممثل وزير التجارة, السيد فتحي مختاري رئيس الكونفدرالية الوطنية لأرباب العمل و باقي الضيوف من الاسرة الاعلامية و أصحاب المهنة (النظاراتيين).

منح السيد الامين العام الكلمة للسيد احمد مقراني ممثل وزير التجارة وهذا ما صرح به :

“شكرا السيد  الامين العام , ارحب بكل الضيوف و ممثلي هذه الشعبة , باسمي و باسم السيد الوزير و الامين العام الذي يبلغ لكم تحياته  ويتمنى النجاح لأشغال هذا المؤتمر , و كما تعلمون اننا في وزارة التجارة نعمل في تنسيق دائم مع الاتحاد و في إطار تنسيق دائم و تبادل الآراء و التشاور  .

بالنسبة لهذه الشعبة الجد مهمة, نحن نثمن المبادرة لجمع شمل الناشطات والناشطين  في هذا الميدان , وقد سبق لوزارة التجارة  ان استقبلت العديد من الناشطين في هذه الشعبة و تلقينا طلباتهم بخصوص النشاط  الغير شرعي لبعض النظاراتيين , و كما تعلمون هناك نوعين من هذا الاختصاص : النوع الأول  بيع النظارات الغير طبية ,و النوع الثاني تصليح و تركيب النظارات الغير طبية , و كما نبلغكم بأننا على مشارف الانتهاء من التحقيق الخاص  للتحريات التي قمنا بها بخصوص هذا النشاط  و الذي مس 3349 مستخدم , و قد اتخذت اجراءات ردعية لكل المخالفين الذين يشكلون منافسة غير شريفة للأخصائيين  خاصة النظاراتيين الذين يملكون اعتمادات من طرف وزارة الصحة , و خلاصة القول مصالح الوزارة تبقي أبوابها مفتوحة بالتنسيق مع الاتحاد العام للتجار و الحرفيين الجزائريين للاستماع لكل انشغالاتهم و السماح لكل الناشطين في هذا المجال العمل بكل شفافية و تأدية عملهم على اكمل وجه وفي احسن الظروف مع احترام أخلاقيات المهنة , ومن خلال قولنا باننا نحمي نشاطكم يعني اننا  بالموازاة  نحن نقوم بحماية المستهلك, و الوزارة لا تتسامح في تعريض حياة الأفراد للمخاطر , وعليه اتخذت اجراءات صارمة بخصوص هاته التجاوزات.

و حتى لو وجدت خلافات و تجاوزات في المستقبل نحن نثمن عن طريق الفيدرالية الجديدة أن يكون هناك تنسيق مباشر للتدخل على مستوى 58 ولاية . واخيرا نتمنى لكم النجاح .

كما طالب السيد الأمين العام حزاب بن شهرة تنظيم جلسة عمل في اقرب وقت مع هاته الفئة لان لديها انشغالات خاصة بهذا التكوين .  

 وواصل الامين العام اشغال المؤتمر بانطلاق عملية  الاقتراع و كان ذلك بانتخاب مكتب الدورة الذي يشرف على الاستماع لكل انشغالات الناشطين في هاته الشعبة  , كما استدعى الأمين العام   لامناء وطنيين للعمل على اختيار ممثليهم وذلك بحضور المحضر القضائي الذي راقب عملية الاقتراع عن كثب , وقد اوجب في عملية الاقتراع طريقتين هما :الطريقة الاولى تقوم باختيار رئيس الدورة و بدوره يختار ممثليه  شرط ان يكون مكتبه فيه توازن جهوي و يحتوي على 19 عضو , 4 من الجنوب , 4 من الشرق , 4 من الغرب , و 6 من الوسط قد تتسائلون و تقولون لم 6 من الوسط بكل بساطة لست جهوي او انني انحاز  للوسط كل ما في الموضوع ان اعضاء الوسط اقرب الى العاصمة و تسهل لنا عملية استدعاؤهم متى ما احتجنا لهم نظرا لقرب موقعهم .

كما لا يخفى عليكم أن عملية اختيار الأعضاء من صلاحياتي, الا انني وددت ان امنح لكم هاته الميزة و اترككم تقتروع لاختيار ممثليكم و ذلك حبا فيكم و لتكون الانتخابات نزيهة وتحت اشرافكم .

كما منح السيد الامين العام للاتحاد العام للتجار والحرفيين الجزائريين حزاب بن شهرة كلمة للمترشحين الذين أجمعوا على العمل بكل جدية ونزاهة من أجل تطوير هذا القطاع و تحسين خدماته.

واستمع الأمين العام لانشغالات اصحاب القطاع من النظاراتيين واحدا تلو الآخر الذين عرضوا مشاكلهم و انشغالاتهم بخصوص هذا النشاط آملين في تدعيمهم و إدماجهم من طرف وزارة الصحة .

وبدوره أكد الامين العام على أخذ انشغالاتهم على محمل الجد و أنه سيسهر على حل جميع مشاكل هاته الفئة ,كما طمأنهم على استعادة كافة حقوقهم بالطرق القانونية و في حدود النصوص المعمول بها على مستوى وزارة التجارة و السهر على تطبيق القانون بكل صرامة.

وفي الاخير اشكر الضيوف الذين قبلوا الدعوة وكما أشكر الاسرة الاعلامية على تغطيتها اشغال المؤتمر التأسيسي للفيدرالية الوطنية للنظاراتيين.

و السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته. 

 

تغطية: رزيقة هاشمي

نجية واشق