استيراد 2500 طن من اللحوم الحمراء من اسبانيا و تموين يومي من الجنوب

استيراد 2500 طن من اللحوم الحمراء من اسبانيا و تموين يومي من الجنوب

أفاد مدير تنظيم الأسواق على مستوى وزارة التجارة أحمد مقراني هذا السبت, بأنه سيتم قبل حلول شهر رمضان استيراد 2500 طن من اللحوم الحمراء المبردة من اسبانيا تضاف لكميات كبيرة من اللحوم الطازجة التي سيتم جلبها من أربعة ولايات من أقصى الجنوب الجزائري.
و أكد مقراني, في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية ان كمية اللحوم المستوردة من إسبانيا هي” لحوم حلال مائة بالمائة” حيث تم شراؤها من” مستثمرين جزائريين يملكون مذابح بإسبانيا” مضيفا ان رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون هو الذي قرر توفير هذه الحصة التكميلية من اللحوم بمناسبة حلول شهر رمضان المعظم.

و أضاف انه تم اختيار 17 متخصص في الاستيراد من بين 30 مترشحا من الذين تتوفر فيهم الشروط الضرورية مبرزا انه تم منحهم رخص استثنائية للاستيراد حيث أصبح بإمكانهم ابتداء من هذا الأحد ان يباشروا الاجراءات الادارية للقيام باستيراد اللحوم الحمراء المبردة.

و أشار إلى ان السلطات العمومية أعطت كذلك “توجيهات صارمة” للبنوك من أجل تسهيل عمليات التوطين البنكي الخاصة بهذه الواردات مضيفا ان اللحوم المستوردة ستصل إلى البلاد في ظرف أربعة أيام من تاريخ الغد.

110 قنطار من اللحوم ستصل هذا السبت من ادرار

و ذكر مقراني أن الاحتياجات الوطنية من اللحوم الحمراء خلال شهر رمضان قدرت ما بين 52 الف و 55 الف طن، مؤكدا انه سيتم تدعيم الولايات الشمالية يوميا باللحوم الحمراء من ولايات ادرار و تمنراست و إليزي و تندوف.

و أضاف أن أول دفعة من لحوم البقر ستصل من ادرار نحو العاصمة السبت بكمية تقدر ب 110 قنطار و ستليها يوميا دفعات أخرى (متفاوتة الكمية) من الولايات المذكورة و ذلك حسب احتياجات السوق.

و أبرز أن تموين الولايات الشمالية بلحوم أقصى الجنوب “لن يقتصر على شهر رمضان بل سيكون على مدار العام” مؤكدا انه سيتم مستقبلا الاستغناء عن استيراد اللحوم التي سيتم توفيرها محليا.

اما عن اللحوم البيضاء، فأكد مقراني أن الكمية المخصصة لشهر رضمان بلغت 60 الف طن مضيفا ان كل هذه الاجراءات “ستسمح لا محالة باستقرار الأسعار حفاظا على القدرة الشرائية للمواطن”.

%d مدونون معجبون بهذه: