إطلاق قافلة تحسيسية وقائية من طرف مديرية الشباب والرياضة ومصالح ولاية المسيلة‎

إطلاق قافلة تحسيسية وقائية من طرف مديرية الشباب والرياضة ومصالح ولاية المسيلة‎

مواصلة للحملات الوقائية والتحسيسية لمحاربة إنتشار فيروس كورونا كوفيد 19 التي تقوم بها مصالح ولاية المسيلة، تم صباح الإثنين 10ماي 2021 إطلاق قافلة تحسيسية وقائية للحد من إنتشار فيروس كورونا من أمام مقر ولاية المسيلة، حيث أعطى والي الولاية إشارة إنطلاقها بحضور السلطات الولائية المدنية والعسكرية ومشاركة عديد المؤسسات والجمعيات المحلية الفاعلة في الميدان على غرار الجمعية الولائية للشباب المثقف بالمسيلة جمعية بسمة إبداع لترقية المرأة والفتاة الكشافة الأسلامية ديوان مؤسسة الشباب بالمسيلة رابطة النشاطات الثقافية و العلمية للشباب إلى جانب فعاليات المجتمع المدني التي دوما السياقة في مثل هكذا حملات لتجوب القافلة عدة هياكل ومؤسسات منها مصالح البريد والمواصلات محطات نقل المسافرين والأماكن العمومية التي تشهد حركية كبيرة عبر تراب الولاية والأكثر إنتشارا للفيروس والتي شهدت بها إرتفاع ملحوظ في عدد الإصابات على غرار آلهة الجنوبية من الولاية كدائرة بوسعادة ولتام  الهامل بوطي السايح الديس وغيرها من المناطق والبلديات التي أضحت بؤرة للوباء وذلك راجع حسب السلطات الولائية إلى عدم إحترام إجراءات الوقاية والبروتوكول الصحي المعتمد، حيث شهدت ولاية المسيلة خلال الأسابيع الماضية إرتفاعا غير مسبوق في عدد الإصابات منذ حلول الجائحة محتلة المراتب الأولى وطنيا وفي تصريح والي المسيلة لوسائل الإعلام أن مصالح ولاية المسيلة تسعى جاهدة بفضل الحملات الوقائية والتحسيسية في الاوساط الشعبية  بتطبيق والقيام بإجراءات الوقاية والتباعد الجسدي خاصة خلال هذا الشهر الفضيل الذي تكثر فيه حركة تنقل المواطنين للتسوق ومع حلول عيد الفطرالمبارك سخرت جميع الإمكانيات لهذه الحملة بإشراف مديرية الشباب والرياضة لولاية المسيلة كما ساهمت عدة مؤسسات ذات الصلة بعملية الوقاية وبنظافة المحيط والمدينة في هذه العملية، حيث يتم توزيع مايقارب 50الف كمامة و20الف  ملصقةو مطوية لتحسيس وتوعيةالمواطنين بخطورة الوباء القاتل وكذا الوضع الذي تعيشه البلاد جراء جائحة كورونا.


             المسيلة : محمد بوسعدية 

%d مدونون معجبون بهذه: