إرتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا الى أزيد من 220 حالة مؤكدة و وفاة 20 شخص ببشار ‎‎٠

. إرتفاع الإصابات بفيروس كورونا الى ازيد من 220 حالة مؤكدة و وفاة 20 شخص

 بلغ عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد بولاية بشار خلال ثلاثة أشهر الأخيرة الى 220 حالة مؤكدة سجل منها 20 حالة وفاة رحمهم الله بحسب حصيلة أعدّتها مصلحة الوقاية بمديرية الصحة والسكان لولاية بشار وغالبا ما يكون عدد الإصابات أقل بكثير من الرقم الحقيقي للإصابات  بسبب عدم قيام العديد من المواطنين بالفحوصات اللازمة وكذلك بصعوبة إجراء ذلك لجميع الحالات و هو ما يدل على عودة الفيروس بقوة في الموجة الثالثة

و قد ارجع بن فريحة عبد الفاتح مدير الصحة و السكان لولاية بشار سبب انتشار الوباء الى استهتار المواطنين و عدم احترام التدابير الوقائية و كذا عدم اقبال المواطنين على التلقيح حيث اعتبر ان السبيل الوحيد لتفادي الفيروس هو ارتداء القناع الطبي و احترام التباعد الاجتماعي مع ضرورة اخذ اللقاح الذي وفرته الدولة بالمجان كما أشار أيضا الى ذهنيات المواطنين الذين يصرون على مرافقة مرضاهم الى مصلحة كوفيد 19 و البقاء معهم و هو الامر الذي ساهم بانتشار الوباء في الفترة الاخيرة و زاد من ارتفاع عدد الاصابات بالولاية

للإشارة لازالت عملية التلقيح ضد فيروس كوفيد 19 في ولاية بشار متواصلة تحت إشراف مديرية الصحة  و التي سخرت لهذه العملية كل الإمكانيات البشرية والمادية اللازمة لإنجاحها ودعت مديرية الصحة لولاية بشار كافة المواطنين الراغبين في التلقيح ضد فيروس كورونا التوجه إلى مراكز التلقيح المعنية والفضاءات المخصصة لذلك والقريبة من مقر سكناهم مرفقين ببطاقة التعريف الوطنية من اجل التلقيح و تسجيلهم لأخذ موعد لتلقي الجرعة الثانية من اللقاح كما خصصت أيضا مكاتب متنقلة لفائدة سكان مناطق الظل٠

م.ع/ بشار

%d مدونون معجبون بهذه: