أمن مستغانم يطيح بمزور العملة الوطنية و يحجز 59الف دينار مزيفة .

أمن مستغانم يطيح بمزور العملة الوطنية و يحجز 59الف دينار مزيفة

تمكنت عناصر الفرقة الاقتصادية و المالية بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية بأمن ولاية مستغانم من الإيقاع بشخص مختص في تزوير العملة الوطنية، البالغ من العمر 27 سنة و المقيم بولاية مستغانم و حجز 59 ورقة نقدية فئة 1000 دينار مزورة . 

القضية جاءت على إثر شكوى من الضحيتين حيث قدمت الضحية الأولى لمصالح الشرطة 39 ورقة نقدية فئة 1000 دينار مزورة، و الضحية الثانية قدمت 20 ورقة نقدية من نفس الفئة مزورة، حيث أن الفاعل قام باقتناء هاتفين نقالين من عند الضحيتين و سدد مبلغهما بالأوراق النقدية المزورة، عليه قامت عناصر ذات الفرقة بالبحث و التحري في القضية من أجل توقيف المشتكى منه إلى أن تم تحديد هويته . 

في ذات السياق تقدمت ضحية ثالثة تفيد تعرضهما للنصب و الاحتيال من شخص سلبها مبلغ 155 مليون سنتيم، و بعد توقيف المشتبه فيه تبين أنه نفس الشخص الذي قام بتقديم الأوراق النقدية المزورة للضحيتين الأولتين، ليتم توقيفه و بعد إستصدار إذن بتفتيش عن وكيل الجمهورية لدى محكمة مستغانم لمسكنه الكائن بحي 05 جويلية، عثر على جهاز إعلام آلي محمول أرسل إلى المخبر الجهوي للشرطة لإجراء الخبرة .  

عن جنحة توزيع و إصدار علامات نقدية بقصد إحلالها محل نقود ذات سعر قانوني و النصب، أنجز ملف إجراء قضائي أحيل بموجبه سالف الذكر أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة مستغانم، أين أودع الحبس المؤقت. 

عبدالقادر رحامنية