أمن دائرة بوسعادة بأمن ولاية المسيلة يسترجع سيارة مسروقة مع توقيف شخصين‎‎.

أمن دائرة بوسعادة بأمن ولاية المسيلة يسترجع سيارة مسروقة مع توقيف شخصين‎‎
تمكن عناصر الشرطة القضائية بأمن دائرة بوسعادة لأمن ولاية المسيلة، من معالجة قضية بهذا الخصوص، تورط فيها شخصان يبلغان من العمر 24 و 26 سنة .
هذه العملية جاءت على إثر شكوى تقدم بها الضحية لذات المصالح مفادها تعرض مركبته الخاصة للسرقة بالعنف وهي في حالة توقف من طرف شخص يجهل هويته وفر بها إلى وجهة مجهولة بعد محاولة إيقافه من طرف الضحية الذي تعرض إلى إصابات متفاوتة الخطورة نتيجة ذلك.
على الفور باشرت ذات المصالح أبحاثها وتحرياتها بتجنيد كل الفرق العملياتية المتواجدة في الميدان وكذا تعميم الأبحاث عن السيارة المذكورة وبالتنسيق كذلك مع مختلف الشركاء في المدن المجاورة، هذه التحريات مكنت من الوصول إلى مكان إختباء المشتبه فيه وشريكه في العملية بأحد الأماكن المجاورة خارج قطاع الإختصاص.
وبالتنسيق مع النيابة المختصة إقليميا تم توقيف المشتبه فيهما وإسترجاع السيارة المسروقة في ظرف قياسي، ليتم إنجاز ملف قضائي ضد المشتبه فيه وشريكه في عملية السرقة وتقديمهما أمام السيد / وكيل الجمهورية لدى محكمة بوسعادة من أجل تكوين جمعية أشرار للإعداد لجنايات ومحاولة القتل العمدي مع سبق الإصرار والترصد وسرقة مركبة بالعنف والمشاركة وعدم التبليغ عن جناية يعلم بحصولها ، الذي بدوره أحال ملف القضية والأطراف على السيد / قاضي التحقيق لدى نفس المحكمة الذي أمر بإيداع المشتبه فيه الرئيسي بمؤسسة إعادة التربية ببوسعادة مع وضع الآخر تحت تدابير الرقابة القضائية.
                          المسيلة :محمد بوسعدية